الجبير: السعودية تتصدى للإرهاب بحزم ومثابرة

أكد وزير خارجية المملكة العربية السعودية، عادل الجبير، أن المملكة تتصدى للإرهاب بكل عزم وحزم ومثابرة، لافتا إلى أن الإرهاب يظل آفة عالمية، تعاني من ويلاته العديد من الدول.

وقال الجبير: “إن الذين يتهمون المملكة بدعم العنف والتطرف والإرهاب، فشلوا في إدراك دور المملكة القيادي في مكافحة الإرهاب والتطرف في جميع أنحاء العالم، وأن المملكة تتبوأ صدارة الدول المكافحة لآفة الإرهاب”.

وأضاف: “أن السعودية كانت هدفا للإرهاب من عدة جهات كلٌ منها لديه دوافعه الخاصة، والتي سعت إلى زعزعة استقرار البلاد وترويع الشعب السعودي، لذلك فإن أولوياتنا ومصلحتنا الوطنية تقتضي هزيمة الإرهاب سواء جاء عبر جهات كتنظيم القاعدة أو داعش، أو كان إرهاباً ترعاه دولاً أخرى. الأمر الذي شكل لدى المملكة دافعا أمنيا – مثلها مثل أي بلد آخر- للعمل نحو وقف التجنيد والتمويل والفكر المتطرف الذي يغذي العنف والإرهاب”.

جاء ذلك في مقال نشرته مجلة “نيوزويك” الأمريكية، وبثته وكالة الأنباء السعودية “واس”، اليوم الخميس.

وأكد الجبير أنه في مواجهة هذه الاعتداءات الإرهابية المتنوعة والخطيرة لم تدخر المملكة الجهد أو الموارد المطلوبة لمكافحة الإرهاب، انطلاقا من حرصها على اجتثاث الإرهاب من جذوره وتجفيف منابعه.

وأشار إلى أن المملكة أطلقت حملة توعوية وطنية عامة لمكافحة التطرف في العام 2005م ولا تزال قائمة حتى الآن، لافتا إلى أن إيران استخدمت الإرهاب كأداة في سياستها الخارجية منذ قيام الثورة عام 1979م، واستهدفت المملكة طوال هذه السنين من قبل الإرهاب الذي يرتكبه وكلاء إيران”.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …