الجزيرة مباشر: فيديو دفاع مسلمي الهند عن أنفسهم “قديم” ويوثق جرائم الهندوس ضدهم


تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، لما قالوا إنه يُظهر دفاع المسلمين عن أنفسهم ضد الاعتداءات التي تطالهم في الهند، خلال الأيام الماضية في عدد من مناطق البلاد.

وكشفت وحدة التحقق بالجزيرة مباشر أن مقطع الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع قديم وأن تاريخه يعود لـ4 مارس/آذار 2020 خلال اشتباكات بين الشرطة الهندية وهندوس من جهة وبين مسلمين.

وكانت حشود هندوسية في دلهي قد جابت الشوارع في 23 فبراير/شباط 2020، وأحرقت ونهبت عددا من المساجد ومنازل المسلمين ومتاجرهم وشركاتهم.

وقتلت الحشود المسلمين وأحرقتهم أحياء من دون أن يتمكنوا من الفرار، واتُهمت الشرطة بالتخلي عن المسلمين وحماية الهندوس.

وقُتل خلال تلك الهجمات ما لا يقل عن 37 شخصًا أغلبهم مسلمون واستمرت هذه الأحداث والاشتباكات أياما متتالية.

وفيما قالت الشرطة إنه جرى الاعتداء عليها من قبل محتجين، وثّق صحفيون وحقوقيون انتهاكات الشرطة ضد المسلمين.

وكان الصحفي الهندي ماهيندرا سينغ مانرال في (انديان اكسبرس) قد نشر الفيديو في مارس السنة الماضية.

كما وثقت صحيفة الإندبندنت البريطانية الأحداث في تقرير نشرته في فبراير 2020 قالت فيه إن “المسلمين يُذبحون في الهند والعالم لا يبالي”.

ودشن ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي أمس الأحد، وسما بعنوان (كشمير تُباد) نشروا من خلاله صورا للعدوان الذي يحدث ضد المسلمين في الهند.

وتحدثت وسائل إعلام عن مقتل معلمين في إطلاق نار من مسلحين إثر هجوم على مدرسة في الجزء الخاضع لسيطرة نيودلهي من إقليم كشمير المتنازع عليه.

وكانت حادثة مقتل مسلم على أيدي أفراد من الشرطة الهندية في ولاية آسام شمال شرقي البلاد قد أثارت غضبًا واسعًا عبر منصات التواصل في عدة دول عربية وإسلامية.

وكان قد انتشر مقطع فيديو لأفراد من الشرطة الهندية وهم يطلقون الرصاص من مسافة قريبة على مسلم، ثم واصلوا ركل وضرب الرجل بالعصي والأقدام بمشاركة أحد المصورين الذي داس على جسده الجريح وهو راقد على الأرض.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

“علماء المسلمين” يدعو الدول والمنظمات الإسلامية لدعم مسلمي الهند

دعا الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، اليوم الخميس، جميع الدول والمنظمات الإسلامية إلى القيام بواجبها في …