الجيش العراقي يتقدم في مواقع جديدة بغرب الموصل

أعلنت القوات العراقية سيطرتها على مواقع جديدة في معركتها مع تنظيم الدولة الإسلامية بالجانب الغربي من مدينة الموصل، بينما تستعد هذه القوات لاقتحام مدينة تلعفر غربي المدينة.

وقال الجيش العراقي إنه سيطر على موقع الجسر الرابع جنوب غربي الموصل، كما أعلن السيطرة على أحياء الجوسق والطيران والمأمون في الجانب الغربي من المدينة.

وأضاف أن قواته تخوض معارك في وادي حجر في الجانب الغربي من المدينة.

وأفاد المتحدث باسم قيادة القوات العراقية المشتركة العميد يحيى رسول أن قطعات الرد السريع التابعة للشرطة الاتحادية استعادت حي الجوسق، وسيطرت على الجسر الرابع من جهة النصف الغربي لمدينة الموصل في أقصى الجنوب، وبهذا أصبح الجسر مسيطرا عليه من الضفتين.

ويعد الجسر الرابع أول الجسور الثابتة على نهر دجلة من جهة الجنوب، لكنه خرج عن الخدمة إلى جانب الجسور الأخرى الرابطة بين جانبي الموصل نتيجة قصفها من طائرات التحالف الدولي، ثم تفجير تنظيم الدولة أجزاء أخرى منها عندما كان على وشك خسارة النصف الشرقي من المدينة قبل أسابيع.

وتسعى القوات العراقية لإحكام سيطرتها على جانبي نهر دجلة بهدف وضع جسور عائمة لنقل آليات وتعزيزات عسكرية عبرها، على أمل تسريع عملية استعادتها على الجانب الغربي للمدينة التي بدأت يوم 19 فبراير/شباط الجاري.

من جهتها أفادت وكالة الأنباء الألمانية بأن الجيش العراقي يستعد لاقتحام قضاء تلعفر غربي الموصل ( 400 كلم شمالي بغداد).

وقال قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري في تصريح صحفي “إن الفرقة 15 من الجيش العراقي أنهت استعداداتها لاقتحام مدينة تلعفر، وتنتظر الأمر من القائد العام للقوات  المسلحة لانطلاق العملية العسكرية”.

وأضاف أن “القطعات العسكرية والشرطة سجلت تقدما كبيرا في مختلف المحاور، وحررت مناطق واسعة بعد انطلاق عمليات الساحل الأيمن وهي في تواصل مستمر”.

في المقابل قال تنظيم الدولة إنه تمكن من السيطرة على أجزاء من حيي الطيران والمأمون بعد معارك عنيفة مع القوات العراقية.

شاهد أيضاً

ارتفاع أعداد وفيات الحجاج المصريين لـ600 والحكومة تصدر بيانات تبرر فشلها

ذكرت وكالة فرانس برس نقلا عن دبلوماسي عربي، الأربعاء، أن حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج …