الحكومة اليمنية تمنح محادثات السلام “فرصة أخيرة”

قال وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي، إن الحكومة ستمنح محادثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الكويت “فرصة أخيرة” وذلك بعد 4 أيام من تعليق وفد بلاده المشاركة في المحادثات التي تهدف لإنهاء الحرب المستعرة منذ عام.

ويجتمع ممثلون من حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المدعومة من السعودية وخصومهم من الحوثيين المدعومين من إيران، منذ شهر تقريباً في الكويت، لإنهاء الحرب التي قتل فيها أكثر من 6200 شخص.

وانسحبت الحكومة من المحادثات يوم الثلاثاء، قائلة إنها لن تعود إلا إذا التزم خصومها بالانسحاب من المدن التي يسيطرون عليها منذ 2014 وسلموا أسلحتهم.

وكتب الوزير على تويتر، أن وفد الحكومة سيمنح المحادثات “فرصة أخيرة” بعدما عقد الرئيس عبد ربه منصور هادي اجتماعات مع أميري قطر والكويت والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

وتركز المحادثات على مطالب الحكومة للحوثيين بتسليم أسلحتهم والانسحاب من المدن التي يسيطرون عليها وتشكيل حكومة جديدة تشمل المتمردين. وتتمركز الحكومة حالياً في مدينة عدن الجنوبية بينما يسيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء.

وبدأت محادثات السلام الشهر الماضي، بعد وقف مؤقت لإطلاق النار ساهم في تقليل الاشتباكات.

شاهد أيضاً

الاحتلال يعتقل 42 قريبا للشهيد “علقم” منفذ عملية القدس والتأهب لأعلى مستوى

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي في الطور شرقي مدينة القدس المحتلة، فجر اليوم السبت، منزل منفذ …