المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد جمال

الخارجية العراقية تدين الهجوم الإرهابى على “بن قردان” التونسية

ادانت وزارة الخارجية العراقية، الثلاثاء، الهجوم الذي استهدف مدينة بن قردان التونسية، فيما دعت المجتمع الدولي إلى بذل الجهود الكفيلة بالقضاء على “الجماعات التكفيرية”.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية أحمد جمال، في بيان له، “تدين وزارة الخارجية العراقية الهجمات التفجيرية الاجرامية التي استهدفت نقاطًا تابعة للجيش والشرطة في مدينة بن قردان التونسية”، وتابع “تؤكد الخارجية وقوفها إلى جانب شعب وحكومة تونس الشقيقة في تصديها للإرهاب، وتعرب عن عميق تعازيها لأسر الضحايا مع تمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين”.

وأضاف جمال، أن “انتشار الجماعات الإرهابية وتصاعد نشاطها الملحوظ في دول المغرب العربي ودول العالم كافة يدعو المجتمع الدولي إلى بذل مزيد من الجهود الحثيثة والكفيلة بالقضاء على هذه الجماعات التكفيرية المجرمة حفاظًا على أمن هذه الدول وسلامة شعوبها”.

وكانت السلطات التونسية أعلنت، فرض حظر للتجول في بنقردان عقب هجمات على مقار للجيش والشرطة أسفرت عن مقتل 53 شخصًا بينهم 35 مسلحًا و18 من أفراد الأمن والمدنيين، حسب إحصائية وزارة الدفاع.

وأعلن الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، أمس الإثنين، أن هجوم مدينة بنقردان كان يستهدف إقامة ولاية جديدة لـ”داعش” في تونس، مشيرًا إلى أن السلطات التونسية كانت تتوقع مثل هذا الهجوم لكن ليس بالحجم الذي ظهر عليه.

شاهد أيضاً

وصلنا 104 مليون .. مصر الأولى عربياً بربع مليون مولود جديد بأقل من شهرين

أعلنت الساعة السكانية الموجودة أعلى مبنى الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، عن وصول …