الرئيس اليمني المخلوع يدعو للحوار المباشر مع السعودية

دعا الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، اليوم السبت، إلى حوار مباشر مع المملكة العربية السعودية، في أول خطاب جماهيري له، بعد مرور عام من انطلاق عملية “عاصفة الحزم” التي قادتها “الرياض” ضد قوات صالح ومسلحي “الحوثي” من أجل إعادة الشرعية في اليمن.

وقال “صالح” في كلمة قصيرة له أمام حشد من أنصاره في ميدان السبعين، وسط العاصمة صنعاء “ندعو لحوار مباشر مع النظام السعودي الذي يشن عدوانه على اليمن، مع حظر الأسلحة عليه”. وذلك حسب تعبيره.

واتهم صالح، مجلس الأمن الدولي، بأنه “لم يحرك ساكناً” تجاه ما وصفه بـ “العدوان الذي ارتكب جرائم بحق الشعب اليمني”، داعيًا إياه إلى “تحمل مسؤلياته تجاه هذا الشعب وإيقاف العدوان عليه”.

وجدد صالح، تأكيده تحالف مع جماعة “أنصار الله” ، قائلاً إنه “لن يسمح بشق الصف مع الحوثيين”.

وتزامنت كلمة صالح أمام مع تحليق مكثف لطيران التحالف في سماء العاصمة صنعاء.

وكان صالح، قد دعا قبل أيام إلى “تنظيم مهرجان جماهيري بصنعاء، والصمود أمام العدوان”، للتنديد بعملية عاصفة الحزم، في الذكرى الأولى لانطلاقها الذي يصادف اليوم.

وتم تنظيم هذا المهرجان بشكل منفرد من قبل أنصار صالح، دون اشتراك جماعة “الحوثي” المتحالفة معه، والتي قررت إقامة مهرجان آخر في وقت لاحق اليوم، في حي الروضة شمالي صنعاء، للتنديد بـ”عاصفة الحزم” في ذكراها الأولى.

شاهد أيضاً

“كاونتر فاير”: ديون مصر تعبر عن أزمة اقتصادية حادة وعواقب كارثية

نشرت منظمة “كاونتر فاير” لمحاربة الفقر عبر موقعها الرسمي مقالا للكاتب جون كارك، قال فيه …