“الرحمة العالمية” تقدم إغاثات عاجلة لأهالي كسلا بالسودان

قدمت مؤسسة “الرحمة العالمية” التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي إغاثات عاجلة لأهالي كسلا فى السودان والمتضررين من الفيضانات، والتي استفاد منها 500 أسرة متضررة أي حوالي 2500، من خلال توزيع سلات غذائية.
وفي هذا الصدد قال رئيس قطاع إفريقيا في المؤسسة  “سعد العتيبي” أن تحرك الرحمة العالمية جاء بعد مطالعة الأوضاع الإنسانية الصعبة التي يعيشها أهالي كسلا عقب الفيضانات التي شهدتها 13 ولاية سودانية مؤخرًا من أصل 18 مما عل هناك أزمة إنسانية حقيقية بسبب السيول الناجمة عن هطول أمطار غزيرة تأثر بها أكثر من 80 ألف شخص في ظروف صعبة، إلى جانب تدمير آلاف المنازل في تلك الولايات.
وأضاف العتيبي أنه وفقاً للإحصائيات الرسمية فإن الفيضانات قتلت نحو 100 شخص وتهدمت آلاف المنازل وقطعت العديد من الطرق، ونزح الآلاف من منازلهم إلى إريتريا بعد أن خرج نهر القاش من مجراه لتغمر مياهه قرى يسكنها مزارعون.
وبين العتيبي أن غالبية النازحين يقيمون في أكواخ على مرتفعات، وأدى الفيضان إلى قطع طريق رئيسي يربط شرق السودان بالخرطوم، موضحاً أن القرويون يسيرون وسط المياه بحثًا عن الطعام والدواء وسط نقص في هذه المواد بعد أن ضربت الفيضانات القرى الواقعة قرب كسلا كبرى مدن عاصمة الولاية مرتين.            
وتابع العتيبي: الرحمة العالمية تابعت الأوضاع الإنسانية على الساحة السودانية منذ بداية تفاقم الظروف الناجمة عن السيول والأمطار وتجاوبت على الفور مع تداعيات الكارثة من خلال تقديم إغاثات عاجلة للمنكوبين.
وأكد العتيبي أن هناك العديد من القصص والمشاهد التي يقف أمامها الإنسان أثناء تقديم تلك الإغاثة فمن يشاهد الفرحة على وجوه المتضررين من الفيضانات أثناء تلك تقديم الإغاثات يشعر بمدى النعمة التي أنعم الله به عليه.
وبين العتيبي أن الرحمة العالمية تقوم على تجهيز الدفعة الأولي من المساعدات الإغاثية العاجلة لأهالي كسلا.

شاهد أيضاً

تويتر يحجب وثائق عن تورط رئيس وزراء الهند في قتل المسلمين

تتواصل تداعيات حجب الهند للسلسلة الوثائقية التي تبثها هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، والتي …