الرفاعي: مواقف قطر والسعودية وتركيا من الثورة السورية “مشرفة”

أكد الشيخ أسامة الرفاعي، رئيس المجلس الإسلامي السوري، أن مواقف دولة قطر والمملكة العربية السعودية وجمهورية تركيا من الثورة السورية مشرف منذ البداية، ولم يتخلوا عنها خاصة في السنة الأخيرة من خلال الدعم السياسي منقطع النظير.

وذكر أنهم ما زالوا متمسكين بوثائق المبادئ الخمس التي صادق عليها البيان الختامي لمؤتمر الرياض الذي ضم كافة أطياف المعارضة السورية، ومن أهم بنودها رفض التقسيم والمحاصصة الطائفية، وارتضاها إضافة إلى السنّة، الأكراد والمسيحيين والدروز والعلويين أنفسهم، كما وافقت عليها 70 هيئة عسكرية ومدنية وأكثر من 50 شخصية مستقلة.

وتنص الوثيقة على إسقاط نظام الأسد، وتفكيك أجهزته الأمنية، وخروج القوات الأجنبية من البلاد، والحفاظ على وحدة سوريا وهويتها وعدم تقسيمها تحت أي ظرف، مع منع المحاصصة بشتى أنواعها. وأشار إلى أنه يحدوه الأمل بأن تسفر محادثات جنيف عن حل سلمي للقضية السورية, حسبما ذكر موقع “الشرق”.

وقال إن زوال الأزمة أمر إيجابي، ولكن المشكلة أن الروس يحاولون فرض رؤيتهم للحل في تلك المحادثات، إلا أنه عير عن ثقته بتوحد صف المعارضة وثبات موقف هيئة التفاوض السورية التي انبثقت من مؤتمر الرياض وتماسكها، مراهنا على أن بقاءها سيحقق نتائج مثمرة.

وأكد الرفاعي، أن التسويات الدولية التي تسعى لتقسيم بلاده، ستبوء بالفشل، مبينا أن التاريخ يؤكد أن الشعب السوري لا يستقيم حاله مع التقسيم ويرفض تقبّله، مضيفا أن الاستعمار الفرنسي خلّف وراءه أربع دول في دمشق وحلب ودولتين للعلويين والدروز، لكن رغم ذلك عادت سورية بأرضها وطوائفها موحدّة.

وأوضح أن الشعب الكردي مظلوم من قبل بعض المنظمات التي تدعي تمثيلها له ومن بينها حزب الاتحاد الديمقراطي، الذي رغم قلّة عناصره، إلا أنه يمتلك القوة والسلاح ويسير الأكراد في المناطق التي يسيطر عليها كما يشاء ويلبسهم الثوب الذي يريده، مؤكدا أن هذا ظلم فادح للأكراد، وأنا أبرئ ساحتهم بعد إعلان بعض المنظمات المتطرفة التي تدعي تمثيلها لهم استقلالها بإقليم خاص.

ولفت إلى أن داعش انتهجت عقيدة الخوارج التكفيرية بداية تأسيسها، ولكن حقيقة الأمر التي اتضحت أنها مخترقة من قبل أجهزة الاستخبارات الدولية، “ولدينا دلائل بأن من يقود غرف عمليات التنظيم الإرهابي هم عناصر مخابراتية، وهم يرتدون زيا إسلاميا ويربون اللحى ولغتهم تكفيرية إيهاما للناس بأنهم خوارج، وهم ينضوون تحت تصرف دول تسعى لتحقيق مصالحها الخاصة.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …