السعودية تستأنف العمل مع التحالف الدولى وتقصف داعش

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاجون) أن السعودية عادت إلى المشاركة في تنفيذ غارات جوية ضد «داعش» في إطار التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد التنظيم، بعدما كانت علقت هذه المشاركة للتركيز على عملياتها العسكرية في اليمن.

وقال الناطق باسم البنتاجون بيتر كوك: «بوسعي أن أؤكد أن السعوديين جددوا خلال الأيام الأخيرة مشاركتهم في الغارات الجوية»،  ونقلت وكالة «إنترفاكس» الروسية للأنباء عن الخارجية الروسية قولها إن مسؤولين من الجيشين الروسي والأمريكي سيشاركون غداً في أول اجتماع لمجموعة عمل لمناقشة تنفيذ اتفاق لـ «وقف إطلاق النار» في سورية بموجب بيان «المجموعة الدولية» في ميونيخ. لكن الناطق باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تونر: «لا أريد أن أقول بشكل حاسم إنه بحلول الموعد المحدد»، أي اليوم أو غداً، «سيكون هناك وقف للأعمال العدائية».

وتوجهت قوافل مساعدات إنسانية برعاية الأمم المتحدة من دمشق كي تدخل في شكل متزامن مناطق محاصرة في ريفي دمشق وإدلب بالتزامن مع تقدم القوات النظامية في ريف دمشق واقترابها من حصار المدينة الثانية الأكبر.

 وأعلنت موسكو عن اجتماع بين مسؤولين في الجيشين الأمريكي والروسي للبحث في «وقف العمليات العدائية» في سورية على أمل استئناف مفاوضات جنيف في 25 الجاري، واستعرض خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في اتصال هاتفي أمس العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة، إضافة إلى التطورات الإقليمية والدولية.

في برلين، وصفت المستشارة الألمانية أنجيلا مركل الوضع الإنساني في سورية بأنه «لا يحتمل»، مجددة دعوتها إلى إقامة منطقة حظر للطيران لحماية المدنيين. واقترحت أنقرة مرة جديدة إقامة «منطقة آمنة» في الأراضي السورية لتشمل هذه المرة مدينة أعزاز في ريف حلب. وأعلن أردوغان أمس أن بلاده لن تقبل أبداً بقيام معقل كردي على حدودها مع سورية وأنها ستواصل قصف مواقع المقاتلين الأكراد.

في المقابل، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن تنفيذ اتفاق تم التوصل إليه في ميونيخ «يتوقف على الأمريكيين  على ما إذا كانوا مستعدين للتعاون على مستوى عسكري». وأضاف رداً على مبادرة مركل لمنطقة آمنة: «هذه ليست مبادرة مركل… هذه مبادرة تركية». وقال نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف: «لا يمكن قبول أي قرارات في شأن إنشاء منطقة حظر طيران من دون موافقة الحكومة السورية ومجلس الأمن الدولي».

وأضاف أن اجتماع لجنة وقف إطلاق النار في سورية بمشاركة خبراء روس وأمريكيين وكذلك دول أخرى مؤثرة، سيعقد الجمعة وسيناقش أيضاً الإجراءات العملية لإيصال المساعدات إلى الشعب السوري».

Comments

comments

شاهد أيضاً

“شؤون الأسرى”: الاحتلال أصدر 1500 أمر اعتقال إداري منذ مطلع العام

قال رئيس وحدة التوثيق والدراسات في هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، عبد الناصر فروانة، إن …