السعودية تطالب مجلس الأمن بحماية “الدولة الفلسطينية”

طالبت السعودية من مجلس الأمن حماية دولية “للدولة الفلسطينية” ووضع جدول زمنى لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال كلمة مندوب المملكة فى الأمم المتحدة السفير فيصل طراد التى ألقاها أمام مجلس حقوق الإنسان خلال الحوار التفاعلى مع مقرر حقوق الإنسان فى الأراضى الفلسطينية المحتلة بثتها وكالة الأنباء السعودية.

وقال السفير فيصل طراد إن مشكلة الشعب الفلسطينى هى المأساة والمعاناة الأعظم فى تاريخ الإنسانية، بسبب الاحتلال الإسرائيلى المستمر لأكثر من 60 عاما وانتهاكات حقوق الإنسان المستمرة، وأن كل ذلك مع الأسف لم يكن كافيا لإقناع الاتحاد الأوربى وعدد آخر من الدول الغربية بأهمية البند السابع الذى عنى بهذه القضية المهمة، واستمرار العديد من هذه الدول بمقاطعة جلسات المجلس التى تناقش هذا البند.

وأكد السفير طراد أن هذه المقاطعة تمثل دعوة مفتوحة لسلطات الاحتلال الإسرائيلى للاستمرار فى انتهاك القانون الدولى وحقوق الإنسان الفلسطيني, وتؤكد وبكل أسف على ازدواجية المعايير عندما يتعلق الأمر بإسرائيل.

وأفاد أن البند السابع هو بند رئيسى على جدول أعمال كل من الجمعية العامة للأمم المتحدة والهيئات التابعة لها لحين زوال الاحتلال، مشددا على أن السعودية لن تقبل بأى حال من الأحوال تهميش هذا البند، وتطالب الدول المحبة للسلام والعدل بالامتثال لواجباتهم ومسئولياتها لإنهاء الاحتلال الإسرائيلى ووضع حد لسياسة الإفلات من العقاب وازدواجية المعايير.

Comments

comments

شاهد أيضاً

لبنان.. مجلس النواب يفشل في انتخاب رئيس جديد للبلاد

فشل أعضاء مجلس النواب اللبناني، الخميس، في انتخاب رئيس جديد للبلاد، في أول جلسة انتخابية …