السودان يضاعف أسعار الوقود وحكومته: تصب في مصلحة المواطن!


أعلن وزير الطاقة والتعدين السوداني المكلف مساء أمس الثلاثاء قوله إنه تقرر زيادة أسعار الوقود المحلية لمثليها بأثر فوري.

وأبلغ الوزير خيري عبد الرحمن مؤتمرا صحفيا أن الجازولين سيباع مقابل 46 جنيها سودانيا (0.8364 دولار) للتر، والبنزين بسعر 56 جنيها للتر، فيما كان سعر البيع السابق 23 و28 جنيها على الترتيب.

وسيبلغ سعر لتر الجازولين التجاري الذي تبيعه الشركات الخاصة 106جنيهات و120 جنيها للبنزين، وتسري الأسعار الجديدة اعتبارا من السادسة مساء الثلاثاء.

وقال عبد الرحمن في تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية إن الأسعار الجديدة تم اعتمادها بقرار وزاري أصدرته وزارة المالية استناداً على الموازنة المعدلة للعام 2020 والتي تمت إجازتها بواسطة الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء في أغسطس 2020.

وأكد الوزير أن الأسعار الجديدة للبنزين والجازولين ستخضع للمراجعة أسبوعياً بواسطة لجنة مشتركة تضم في عضويتها ممثلين للمستوردين والمالية وأن السعر الجديد يعتمد على السعر العالمي هبوطاً وصعوداً.

واعتبر الأسعار الجديدة إحدى خطوات أساليب العلاج بالكي، وقال إن ما يترتب عليها يصب في صالح الوطن والمواطن من حدوث وفرة في الأسواق وزوال المعاناة.

ولفت إلى أن عملية استيراد الوقود عبر القطاع الخاص واحدة من أساليب ضمان الحصول على الوفرة في الأسواق، مؤكداً أن الحكومة لجأت إليها عبر عطاء معلن وشفاف.

 وأكد خيري تعامل الحكومة “بمبدأ المنافسة العادلة التي تعود بالخير على الجميع، الأمر الذي يؤدي إلى إيقاف تهريب الوقود السوداني إلى دول الجوار وحرمان السماسرة والمخربين من بيعه للمعدنين الذين سوف يحصلون على الوقود بالأسعار الحرة”

ودعا خيري المواطنين للتعاون مع الوزارة في مسألة التوزيع وضبطه بمحطات الوقود، لتفويت الفرصة على السماسرة ومحاربة السوق السوداء.


Comments

comments

شاهد أيضاً

قضية محمد رمضان تكشف حجم الرفض الشعبي لإسرائيل وسط سباق التطبيع الرسمي

مع تصاعد الجدل في مصر بشأن الممثل محمد رمضان واتهامه “بالخيانة والتطبيع” بعد انتشار صورة …