السيسي: يبرر بيع الجزر بالخوف من الأشرار !

زعم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي: إن هناك تحديات مستمرة تواجهها الدولة المصرية من قبل قوى الشر، مضيفًا: “دائمًا نتذكر أحداث 30 يونيو بخلفياتها وتداعيتها، وهناك تحديات مستمرة، من قوى الشر ولا أسمي أحدًا بطبيعة الحال، والحكاية إن اللي كان بيتعمل قبل كدا فشل في 30 يونيو”.
وقطع التلفزيون المصري “البث المباشر”، عن خطاب عبد الفتاح السيسي، خلال لقائه اليوم الأربعاء، بعد اجتماعه مع بعض ممثلي فئات المجتمع.
وجاء قطع البث بعد أن بدأ “أحد الضيوف” التحدث إلى السيسي، إلا أنَّه انفعل عليه، قائلاً: “أنا لم أعطِ الإذن لأحد على الهوا.. وبتسألوني ليه مش بعمل اللقاءات دي كل فترة؟، ما هو علشان بتتحوَّل إلى كلام”.
وقال السيسي: “توجد قوى شر بيننا هدفها زعزعة الاستقرار، وأرجو أن لا تكون مواقع التواصل الاجتماعي هي مصدركم الوحيد”.
وأضاف أن مصر لم تكن تستطيع الاستفادة من الثروات الاقتصادية، إلا بعد ترسيم حدودها مع الدول المجاورة، مشيرًا إلى أن مصر تتجه إلى إعادة ترسيم الحدود مع اليونان.
وأضاف السيسي: “لا يهمني أي تحدٍّ إلا أنتم وأقدر أقف قدام الدنيا كلها بيكوا ولا أقف أمام أحد من غيركم، واللي عايز يبقى من أهل الخير يبعد عن قوى الشر”، متابعًا: “الناس اللي في الجيش عارفاني كويس وعارفة أخلاقياتي وعارفة بمشي إزاي، مكنتش اتمنى أتكلم كدا.. أنا مش إخوان ومش هبقى إخوان ومش سلفي ومش هبقى سلفي”.
 وقال السيسي: إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحالي كان يقدم للرئيس محمد مرسي تقريرًا عن مشاكل الدولة وكيفية مواجهتها.
 وأضاف السيسي أن المفروض أنهم كانوا “يسيبوه يلبس في الحيط”، وذلك حفاظًا على البلاد من السقوط، مؤكدا أن الجيش لم يتآمر على الإخوان وأدى واجبه بكل إخلاص وأمانة.
 والتقى السيسي، اليوم الأربعاء، مع مجموعة من مؤيدي الانقلاب، في إطار اللقاءات الدورية التي يعقدها بغرض غسيل سمعته.

شاهد أيضاً

اجتماع شرم الشيخ الأمني.. هل ينقل مهمة قمع المقاومة من إسرائيل إلى سلطة عباس؟

كشف مصدر دبلوماسي بوزارة خارجية النظام المصري تابع اجتماع شرم الشيخ الأمني لموقع “الاستقلال” أن …