الشيشان: جواسيسنا اخترقوا داعش في سوريا ويساعدون روسيا على ضربه

نقل التليفزيون الروسي الرسمي عن رئيس جمهورية الشيشان رمضان قديروف أن جواسيس من مواطنيه موالون للكرملين اخترقوا صفوف تنظيم داعش في سوريا ويجمعون معلومات تستخدمها القوات الجوية الروسية في تحديد أهداف غاراتها.

ويُحكم قديروف الحليف المقرب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قبضة على الشيشان ذات الأغلبية المسلمة والتاريخ الطويل في التمرد ضد موسكو.

وقال قديروف إن شيشان تدربوا بين صفوف مقاتلي داعش مع بداية الحرب السورية.

ونقل مكتب قديروف عنه قوله لقناة روسيا1 الحكومية الإثنين، إن “شبكة تجسس موسعة قد أنشأت داخل الدولة الإسلامية”.

وأضاف، أن “أفضل مقاتلي” الشيشان قد أرسلوا إلى سوريا لجمع المعلومات عن هيكل التنظيم المتشدد وعدد مقاتليه.

ومضى في القول، “بفضل عمل الجواسيس، فان القوات الجوية الروسية تدمر بنجاح قواعد إرهابية في سوريا”.

ورفض ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تأكيد وجود قوات شيشانية في سوريا.

ويُتوقع أن تبث مقابلة قديروف كاملةً على التليفزيون الروسي، الأربعاء.

وكان التنظيم في سوريا نشر تسجيلًا مصورًا مروعًا لإعدام رجل قيل إنه شيشاني يتجسس لصالح المخابرات الروسية، وسارع قديروف إلى نفي أن الرجل كان جاسوسًا.

ويُقاتل شيشانيون مناهضون للحكم الروسي، والذين تمرسوا في القتال خلال حربين خاضوهما ضد موسكو، في صفوف داعش في سوريا، وتخشى موسكو عودتهم وشنهم هجمات داخل روسيا كما هددوا.

Comments

comments

شاهد أيضاً

بوتين يعرض الجنسية الروسية على الأجانب حال انضمامهم لجيش بلاده

وقّع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين،على مرسوم يتعلق بتسهيل حصول الأجانب على الجنسية الروسية، في حال …