العبادي يعلن بدء إرسال قوات قتالية إلى الموصل

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الأربعاء، بدء إرسال قوات قتالية من الجيش العراقي، إلى مدينة الموصل شمالي البلاد؛ استعدادًا لبدء عمليات استعادة السيطرة عليها من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ”داعش”.

وقال العبادي، في بيانٍ له، على هامش لقائه رئيس الحكومة الإيطالية ماتيو رينزي في روما، حسب “الأناضول”: “العراقيون يحقِّقون انتصارات باهرة على داعش، ولا توجد قوات برية قتالية غير عراقية على الأرض، وبدأنا بإرسال قواتنا لتحرير الموصل بالتعاون مع أبنائها”.

وأعرب عن شكره لموقف إيطاليا الداعم للقوات العراقية في حربها ضد تنظيم الدولة وتدريب الشرطة والتعاون الاستخباري لمواجهة الإرهاب، إضافةً إلى تدريب الشرطة العراقية وتأهيلها للقيام بواجباتها، واستلام الأمن في المدن المحررة على وجه الخصوص.

وسبق أن أكَّد العميد يحيى رسول الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة التابعة لوزارة الدفاع العراقية مواصلتهم الاستعدادات العسكرية ضمن قيادة عمليات نينوى بقاطع “مخمور”، تمهيدًا لبدء العملية العسكرية لاستعادة الموصل من قبضة مسلحي “داعش”.

وأضاف رسول: “لدينا مركز للعمليات المشتركة في إقليم شمال العراق، وقيادة عمليات نينوي في قاطع مخمور قرب الموصل”، لافتًا إلى أنَّ وزارة الدفاع ستعلن بدء العمليات بشكل رسمي عند انتهاء كافة الاستعدادات.

والسبت الماضي، أعلنت وزارة الدفاع العراقية خطةً للمحافظة على البنى التحتية وتجنب تعريض المدنيين للخطر خلال العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل الخاضعة لتنظيم “داعش”، منذ يونيو 2014.

شاهد أيضاً

إيران: ضربنا أهم قاعدة إسرائيلية في النقب ونصف الصواريخ أصاب الأهداف

أعلنت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) أن أهم قاعدة جوّية في النقب جنوب إسرائيل تعرضت …