العراق: تصريحات العبادي حول الحشد الشعبي تثير الجدل

يتوقع مراقبون للشأن العراقي أن تـثير تصريحات رئيس الوزراء حيدر العبادي التي أكد فيها مشاركة ميليشيا الحشد الشعبي في تحرير الموصل، الكثير من الانتقادات لاسيما مع رفض قوى سنيّة لها.

وحسم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الجدل بتأكيده أن ميليشيا الحشد الشعبي ستشارك إلى جانب البيشمركة وقوات العشائر والجيش في العمليات العسكرية المرتقبة لتحرير الموصل، موضحا بأن التعاون مطلوب مع إقليم كردستان لتحرير كل بقعة من أرض العراق، حسب تعبيره.

وأضاف العبادي أن لا أحد من الأطراف الخارجية يتجرأ أن يطلب من الحشد الشعبي عدم المشاركة في معركة الموصل التي سيشارك الجميع بها مجدداً.

ورحبت جهات رئيسية في الحشد الشعبي بإعلان العبادي بعد أن كانت أكدت، في وقت سابق، أن قواتها لن تنتظر ترخيصا من أحد لتحرير الموصل كونها مدينة عراقية.

في المقابل ترفض القوى السنية العراقية مشاركة ميليشيا الحشد الشعبي في تحرير الموصل خوفاً من انتهاكات طائفية شهدتها مناطق عراقية عدة لدى تحريرها من سيطرة داعش.

إلى ذلك، أعلن سابقا رئيس ائتلاف متحدون أسامة النجيفي أن طبيعة معركة الموصل لا تحتاج مشاركة الحشد الشعبي وذلك لمنع استغلال “داعش” الورقة الطائفية.

أما رئيس مجلس النواب العراقي، سليم الجبوري، فدعا إلى تهيئة أسباب نجاح معركة تحرير نينوى من خلال إطلاق موازنة المحافظة وتسليح العشائر ودعم البيشمركة.

شاهد أيضاً

طائرات إسرائيلية تقصف غزة دون إصابات بعد إطلاق صاروخ على منطقة حدودية

شنَّت مقاتلات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأحد 4 ديسمبر 2022، غارات جوّية على أهداف في قطاع …