العراق.. هيئة علماء المسلمين تستنكر العدوان على الفلوجة

اعتبرت هيئة علماء المسلمين، في العراق، أن الحملة التي يشنها الجيش العراقي وميليشيات الحشد الشيعي الشعبي في الفلوجة عدوانا على المدينة.

وفي بيان صادر عنها اليوم، وصفت الهيئة بدء العمليات في مدينة الفلوجة بمحافظة الإنبار، بأنها “انعكاس للروح الانتقامية، التي تحملها قوى الشر ضدها؛ جرّاء صمودها وإفشالها مشاريع ومخططات الاحتلالين الأمريكي والإيراني”.

وأوضحت أن “العدوان على هذه المدينة نتيجة متوقعة للسياسات الظالمة، التي اتبعتها أمريكا باحتلالها العراق، وفتحها أبوابه مشرعة لإيران لتعيث فيه فسادًا وتدميرًا”.

وأشار البيان إلى إن هذا العدوان يأتي بعد حصار ظالم طال كل شيء، وعمليات قصف عشوائي مستمرة لأكثر من عامين مضيا راح ضحيتهما أكثر من (9535) شخصًا بين قتيل وجريح، أغلبهم من الأطفال والنساء والشيوخ.

 وقالت هيئة علماء المسلمين أن “هذا التكالب المحموم على مدينة الفلوجة وأهلها بما تحمل من رمزية للعراقيين خاصة وللمسلمين عامة، يأتي في إطار السعي لتحقيق صنع نصر وهمي، ولو على حساب أرواح عشرات الالآف من العراقيين المحاصرين في المدينة، بحجة محاربة ما يسمى بـ(الإرهاب)”.

وحمل البيان كل من الحكومة العراقية وميليشياتها، والولايات المتحدة الأمريكية وتحالفها الدولي، وإيران، “المسؤولية الكاملة على ما يقع من ظلم واعتداء وإزهاق للأرواح نتيجة هذا العدوان السافر وغير المبرر، والمخالف للقواعد الإنسانية والأعراف الدولية”.

 

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …