العراق يقرر إطلاق سراح جميع المتظاهرين الموقوفين وتشكيل لجنة تقصي حقائق


أمر رئيس الوزراء العراقي الجديد، مصطفى الكاظمي، مساء السبت، بإطلاق سراح جميع المتظاهرين الموقوفين والتحقيق بأعمال العنف.

كما قرر إعادة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي للخدمة، وترقيته رئيسا لجهاز مكافحة الإرهاب، وتشكيل لجنة لتقصي الحقائق لما جرى في العراق منذ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وقال في كلمة تلفزيونية: “اتخذنا مجموعة قرارات، في مقدمتها إطلاق رواتب المتقاعدين ونحرص على عدم تأخيرها، وقررنا أيضا تشكيل لجنة قانونية عليا لتقصي الحقائق في كل الأحداث التي حصلت أواخر عام 2019 وحتى اليوم”.

وأضاف أن ذلك يأتي “بما يحقق العدل والإنصاف ومحاسبة المقصرين بالدم العراقي وتعويض عوائل الشهداء ورعاية المصابين”.

وأوضح رئيس وزراء العراق: “قررنا تشكيل خلية أزمة من المختصين في الشؤون الخارجية والعلاقات الدولية لإجراء المباحثات مع الجانب الأمريكي الخاصة بمراجعة الاتفاق الاستراتيجي بين البلدين بمايحمي وحدة وسيادة العراق”.

وعن إجراء الانتخابات، قال الكاظمي: “أصدرنا قرارا بتشكيل لجنة من الخبراء للتنسيق مع الجهات المعنية لتذليل العقبات أمام إجراء انتخابات مبكرة نزيهة وعادلة”.

وأشار إلى أن “الحكومة ستكون شفافة كما وعدناكم ولن تكون حكومة غرف مظلمة وفي كل قرار نتخذه لخدمة الصالح العام”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

“الشيوخ” تحقق أمنية السيسي القديمة.. المصريون: لا نعلم عن الانتخابات شيئا

دعا عبد الفتاح السيسي، منذ 5 سنوات، الأحزاب إلى تشكيل قائمة موحدة يتفق عليها الجميع …