العفو الدولية تنتقد اتفاق المهاجرين التركي- الأوروبي

قالت منظمة العفو الدولية إن لاجئا سوريا رفض طلبه للجوء فى اليونان اعتقل بجزيرة ليسبوس وهو الآن بانتظار ترحيله إلى تركيا.

وفى حال تم ترحيله فعلا سيكون أول سورى تتم إعادته قسرا إلى تركيا منذ 20 مارس، عندما دخل اتفاق بين الاتحاد الأوروبى وتركيا الذى يقضى بإعادة المهاجرين، حيز التنفيذ.

وأعيد نحو 400 مهاجر، منهم 14 سوريا طالبوا بإعادتهم، إلى تركيا منذ ذلك الحين، وجميعهم كانوا قادمين من جزر يونانية، وصلوا إليها فى زوارق مهربين بعد 20 مارس. وانتقدت العفو الدولية الاتفاق الأوروبي- التركى، ووصفته بأنه “غير قانونى”، قائلة إن تركيا ليست بلدا آمنا بالنسبة للاجئين.

شاهد أيضاً

موقع إيطالي: ثورة جديدة على أبواب مصر ونظام السيسي سيسقط

رجح موقع إيطالي اندلاع انتفاضة جياع جديدة في مصر، على خلفية الأزمة الاقتصادية المتفاقمة، وذلك …