الفصائل الفلسطينية: المقاومة هي السبيل لردع الاحتلال و205 شهداء منذ مطلع العام

استشهد 205 فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي منذ مطلع العام الحالي، في الضفة الغربية ومدينة القدس، وقطاع غزة، فيما نعت فصائل فلسطينية الشهداء الثلاثة الذين استشهدوا أمس واليوم الثلاثاء، برصاص الاحتلال الإسرائيلي، إثر مواجهات أعقبت اقتحام بلدتي كفر عين برام الله وبيت أمر في الخليل.

واستشهد الليلة الماضية وصباح اليوم ثلاثة شهداء برصاص قوات الاحتلال، إثر مواجهات أعقبت اقتحام بلدتي كفر عين برام الله وبيت أمّر في الخليل، وهم جواد وظافر عبد الرحمن ريماوي، ومفيد اخليل.

وقالت حركة حماس في بيان لها إن الشعب الفلسطيني لن يقف مكتوف الأيدي أمام جرائم الاحتلال الإسرائيلي، ولن يصمت أمام إراقة دمائه.

من ناحيتها، أدانت وزارة الخارجية والمغتربين جريمة الإعدام الميداني التي ارتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشقيقين جواد وظافر ريماوي (22 و21 عاما)، والشاب مفيد محمد اخليل (44 عاما).

من جانبها، شددت حركة الجهاد الإسلامي أن جيش الاحتلال لن يهنأ بالأمن على حساب الدم الفلسطيني، وأن ارتقاء الشهداء سيشعل المزيد من الغضب والانتفاضة في كل الساحات.

بدورها، أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن تصعيد الاحتلال لعدوانه في مخيمات وبلدات ومدن الضفة الغربية، يأتي ضمن سياسة عنصرية ممنهجة، ما يتطلّب وحدة ميدانية على أعلى المستويات لصد هذا العدوان.

من جانبها، شددت لجان المقاومة في فلسطين أن خيار المقاومة والمواجهة هو القادر على لجم الاحتلال، ومنع جرائمه وكنسه عن أرض فلسطين.

بينما أشارت حركة الأحرار، في بيان لها إلى أن الإجرام والاقتحامات المستمرة في الضفة الغربية، هو استمرار للحرب التي يشنها الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني.

وفي السياق، دعت حركة المجاهدين الفلسطينية، الشبان المقاومين للتصعيد من ضرباتهم الصائبة تجاه جيش الاحتلال.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في إحصائية نشرتها، اليوم الثلاثاء، إن من بين الشهداء 153 فلسطينيا (بينهم أسيرة في السجون) استشهدوا في الضفة والقدس، بينما استشهد 52 في قطاع غزة بعدوان آب/ أغسطس 2022.

وأظهرت الإحصائية أن من بين الشهداء 5 مسنين و13 فلسطينية، بالإضافة لـ 47 طفلا، من الضفة وغزة.

وتوزع الشهداء جغرافيًا، على النحو التالي: 49 من محافظة جنين، 32 من نابلس، 18 رام الله والبيرة، 17 القدس، 14 الخليل، 12 بيت لحم، 4 قلقيلية، 3 سلفيت، 2 في كل من طوباس وطولكرم، وشهيد واحد في أريحا والأغوار، 52 في قطاع غزة.

وكان آخر الشهداء، الثلاثة الذين ارتقوا الليلة الماضية وصباح اليوم الثلاثاء برصاص الاحتلال الإسرائيلي إثر مواجهات أعقبت اقتحام بلدتي كفر عين برام الله وبيت أمر في الخليل، وهم جواد وظافر عبد الرحمن ريماوي، ومفيد اخليل.

شاهد أيضاً

نشطاء يطلقون حملة تضامن مع خطيب الأقصى ويحذرون من اغتياله

أطلق ناشطون على تويتر، حملة إلكترونية لدعم وتأييد خطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري، والدفاع …