“الفيفا” يمنع مشجعي بريطانيا من ارتداء ملابس “الصليبيين”

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” حظر مشجعي دخول مسجعي إنكلترا في قطر خلال مباريات كأس العالم وهم يرتدوا أزياء “صليبية” منذ مباراة انجلترا وأمريكا، مؤكدا أنها تثير “حساسية ثقافية” في هذا البلد المسلم.

وقال متحدث باسم فيفا “إنه يمكن النظر إلى هذه الملابس في سياق عربي أو شرق أوسطي على أنها مسيئة، وهذا سبب عدم السماح لها في الملاعب”

ونقلت صحيفة “التايمز” البريطانية عن مسؤول في الفيفا أن “الأزياء الصليبية في السياق العربي يمكن أن تكون مسيئة للمسلمين، لهذا السبب تم الطلب من المشجعين تغيير ملابسهم”.

وارتدى مشجعون للمنتخب الإنكليزي ملابس وخوذات بلاسيتيكة ودروعا تعود لحقبات تاريخية سابقة، تعرف بأزياء الصليبيين، في مباراة منتخبهم مع إيران الاثنين الماضي، وأثارت الجدل، ودفعت بالاتحاد لاتخاذ إجراءات صارمة ضد الملابس التي تثير حساسيات ثقافية.

وانتشر على شبكات التواصل الاجتماعي مقاطع قيل إنها لمنع دخول مشجعين ارتدوا أزياء صليبية، ولم يتسن لموقع الحرة التأكد أصالتها.

وتم إبلاغ المشجعين الذين كانوا يحملون سيوفا بلاستيكية ودروعا عليها صليب القديس جورج بأنهم لن يُسمح لهم بدخول ملعب البيت في الخور شمال الدوحة

نصحت مجموعة “كيك إت أوت” البريطانية، المناهضة للتمييز، المشجعين بعدم ارتداء أزياء تنكرية تمثل الفرسان أو الصليبيين، مما يذكر بالحروب الدينية التي شنها المسيحيون ضد المسلمين في العصور الوسطى.

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) عن متحدثة باسم المجموعة “ننصح الجماهير الذين يحضرون مباريات كأس العالم لكرة القدم بأن بعض الملابس، مثل الأزياء التنكرية التي تمثل الفرسان أو الصليبيين، ربما لا تكون موضع ترحيب في قطر ودول إسلامية أخرى”

أضافت المتحدثة “أشارت نصائح السفر الصادرة عن وزارة الخارجية البريطانية قبل البطولة إلى أنه يجب على المشجعين التعرف على العادات المحلية، ونحن نشجع الجماهير على اتباع هذا النهج”.

شاهد أيضاً

وول ستريت جورنال: أردوغان سيصبح أقوى حاكم لتركيا وحرب أوكرانيا دعمت موقفه

نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” مقالا لمراسلها في الشرق الأوسط جاريد مالسين، قال فيه إن …