القدس تشيع الشهيد اسكافي وعائلة مناصرة ترفض استلام جثمان نجلها

وسط إجراءات أمنية صهيونية مشددة، شيع نحو 30 فرداً من عائلة اسكافي، فجر اليوم الثلاثاء، جثمان الشهيد عمر ياسر اسكافي (21 عاماً) من بلدة بيت حنينا، إلى مثواه الأخير في المقبرة اليوسفية في باب الأسباط بالقدس المحتلة.

وسلّمت سلطات الاحتلال جثمان الشهيد قرابة الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، وسمحت لنحو 30 فرداً فقط من الدخول إلى المقبرة لتشييعه، بشرط عدم إدخال هواتفهم النقالة، ودفع كفالة مالية قدرها 20 ألف شيقل.

يذكر أن الجثمان كان في حالة تجمد جراء احتجازه في ثلاجات الاحتلال منذ استشهاده بتاريخ السادس من كانون الأول الماضي بزعم محاولة تنفيذ عملية.

وفي سياق متصل، رفضت عائلة الشهيد حسن خالد مناصرة (15 عاماً) تَسَلّم جثمان نجلها بسبب تجمد جثمانه، وعدم القدرة على التعرف عليه، وحتى توديعه لدفنه وفق الشريعة والعادات.

واستنكرت العائلة إجراءات الاحتلال المذلة والمهينة لقهر عائلات الشهداء، والانتقام منها، مشددة على أن الشهيد محتجز في ثلاجات الاحتلال منذ الثاني من تشرين أول الماضي ما أدى إلى تجمد الجثمان.

وأكدت العائلة أن الاحتلال نقض شروطه التي كان أحدها تسليم الجثمان بوضع يسمح بدفنه وتشييعه بعد توديعه.

يشار إلى أن قوات الاحتلال أغلقت الطرق المؤدية إلى باب الأسباط عند منتصف الليلة الماضية حتى ساعات الفجر ضمن الطوق العسكري الذي يرافق تسليم جثامين الشهداء.

 ولا تزال قوات الاحتلال تحتجز جثامين عدد من الشهداء المقدسيين الذين ارتقوا خلال انتفاضة القدس الحالية، حيث يحاول الاحتلال فرض شروط مجحفة على تشييع الجثامين، أو استخدامها للضغط على العائلات المقدسية لوقف الانتفاضة.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …