القسام تقصف مقر قيادة لواء “ناحال” في جيش الاحتلال في جنوب قطاع غزة

أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، أنها قصفت مقر قيادة لواء ناحال في جيش الاحتلال الإسرائيلي العامل في محور مستوطنة نتساريم (مستوطنة كانت في جنوب قطاع غزة) بقذائف الهاون من العيار الثقيل.

وعقب انسحاب قواته يوم أمس من خان يونس، ذكر جيش الاحتلال، “إن انسحابه الكامل من خان يونس يأتي في إطار “تغيير النهج”، موضحا أنه “بعد نجاح العملية في مجمع الشفاء، انتقل الجيش إلى غارات استخباراتية في خان يونس أيضا”، بحسب ما أوردته القناة الـ12 العبرية.

وأشارت القناة إلى أن الخطط العسكرية للاستمرار في العملية البرية عُرضت بالفعل على المستوى السياسي، ولا يقتصر الأمر على مدينة رفح فقط.

ومساء السبت أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس أنها قتلت 14 جنديا من قوات الاحتلال الإسرائيلي في عمليات نوعية نفذتها اليوم السبت في محور خان يونس بقطاع غزة.

 وقالت القسام، “قتلنا 9 جنود صهاينة في منطقة الزنة شرق مدينة خان يونس، و5 آخرين في حي الأمل غرب المدينة”.

وأضافت “استهدفنا 4 دبابات ميركافا في الزنة، وناقلة جند بحي الأمل في خان يونس، وأوقعنا أفرادها قتلى وجرحى”.

وأوضحت، “أن مقاتليها عاودوا استهداف قوات نجدة وجنود فروا من موقع عملية الزنة وتحصنوا في أحد المنازل المحيطة”.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن حصيلة خسائره منذ بدء العدوان على غزة تجاوزت 600 جندي وضابط.

وأكد إصابة 3 آلاف و193 ضابطا وجنديا منذ بداية الحرب، منهم 1552 خلال العملية البرية التي شنها على غزة ضمن حربه المستمرة على القطاع، لافتا إلى أن 268 عسكريا لا يزالون يتلقون العلاج إثر إصابتهم في معارك غزة 26 منهم جراحهم خطيرة.

شاهد أيضاً

ذوو أسرى إسرائيليين: إنهاء الحرب في غزة هو السبيل الوحيد لإعادة أبنائنا

جدد ذوو أسرى إسرائيليين في غزة، السبت، مطالبهم بإنهاء الحرب على القطاع، معتبرين ذلك “الطريق …