الكونجرس الأمريكي يؤيد بيع طائرات “إف 16” لباكستان

رفض الكونجرس الأمريكي، اليوم الخميس، محاولة لمنع صفقة بقيمة 700 مليون دولار لبيع طائرات مقاتلة من نوع (إف 16) تنتجها شركة لوكهيد مارتن، إلى باكستان.

وصوت 71 من أعضاء مجلس الشيوخ، مقابل موافقة 21، ضد مشروع القرار الذي قدمه السناتور الجمهوري راند بول، وهو قرار لو حظي بالموافقة لعرقل الصفقة، بموجب قانون السيطرة على الأسلحة، بحسب وكالة رويترز.

وأعلنت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما في 12 فبراير، موافقتها على بيع الطائرات لباكستان، بالإضافة لأجهزة رادار ومعدات أخرى، وقوبلت موافقة الإدارة بانتقاد فوري من الهند، وأثارت قلق بعض أعضاء الكونجرس.

ووصف بول باكستان بأنها “حليف غير جدير بالثقة”، وأبدى أعضاء آخرون القلق بشأن برنامج باكستان النووي والتزامها في القتال ضد المنظمات الإرهابية، وتعاونها في جهود إحلال السلام بأفغانستان.

لكن الأعضاء بشكل عام أيدوا الصفقة، قائلين إن باكستان بحاجة لتحديث سلاح الجو وأنشطتها في مجال مكافحة الإرهاب.

شاهد أيضاً

جامعة أمريكية تعطي دروس لمحاربة كراهية الإسلام (الإسلاموفوبيا*

في محاولة لمحاربة الإسلاموفوبيا بأمريكا، وفي ظل تصاعد العداء ضد المسلمين هناك، تقدم جامعة ستانفورد …