المرزوقي: أنا ضد قانون المساواة في الميراث وسألقي بهذا القانون في سلة المهملات


قال المنصف المرزوقي الرئيس السابق والمرشح للانتخابات الرئاسية: إنه سيضع مشروع قانون المساواة في الميراث في سلة المهملات، في صورة فوزه بالرئاسة والعودة لقصر قرطاج.

وأوضح المرزوقي، خلال استضافته في برنامج تونس اليوم على قناة الحوار التونسي، أن مبادرة المساواة في الميراث تسهم في تقسيم الشعب التونسي، وستعيد البلاد حسب تقديره لمربع الاستقطاب الديني والصراعات الثانوية التي لا طائل منها.

وأكّد المرزوقي وجود مسائل وقضايا رئيسية يجب التركيز عليها، تتعلّق أساسا بالديون والاستثمارات وقضايا المياه والبذور والبحر وغيرها من المسائل والابتعاد عن كل ما يقسّم التونسيين.

وأوضح المرزوقي أنه لا يحمل جنسية ثانية منتقدا تعامل الصحفيين والإعلاميين مع المسألة، واتهمهم بنشر الشائعات عنه، وتابع المرزوقي أنه يحمل هم الشعب ولا يمكن أن يخون مبادئه ويقبل بجنسية أجنبية رغم أن زوجته فرنسية، وكان بإمكانه الحصول على جنسية مزدوجة.

وبالإجابة على سؤال بشأن إمكانية تراجع أحد من المترشحين لصالحه، رفض المرزوقي تقديم أية معطيات. لكنه قال في سياق متصل إنه في خضم نقاشات مع الأمين العام المستقيل من النهضة حمادي الجبالي، وجمع بينهما لقاء مؤخرا لتحديد المسؤوليات بشأن قضية البغدادي المحمودي، معلقا: “نحن حاليا ندرس موضوع تعويض المنظومة الحاكمة الحالية وتغييرها نهائيا بناس نظاف، لأن الوضع لم يعد يتحمل والشعب على وشك الانفجار”.

وأشار المرزوقي إلى أنه يخطط لإحياء مبادرة الاتحاد المغاربي وتعزيز العلاقات مع القطر الجزائري والتدخل لصالح حكومة الوفاق الليبية التي يعتبرها شرعية. وأعلن ختاما أنه سيتعامل مع الجميع – بما فيهم النهضة- وكل من يفرزه الصندوق من أحزاب ومكونات دون تمييز أو تفرقة لأنها ليست مسألة شخصية، وسيتعامل أيضا مع جميع الأحزاب والأطياف السياسية حتى منظومة العهد السابق لأنه يحترم إرادة الشعب واختياراته.


Comments

comments

شاهد أيضاً

“جماعة الحوثي” تهدد باستهداف قصور المسؤولين السعوديين

هددت جماعة الحوثي اليمنية، اليوم الثلاثاء، باستهداف قصور المسؤولين السعوديين، ودعت المدنيين إلى الابتعاد عن …