المعارضة التركية تستنكر تفجير إسطنبول الإرهابي

ندد كل من رئيس حزب الشعب الجمهوري “كمال كليجدار أوغلو”، ورئيس حزب الحركة القومية “دولت بهتشلي” بالتفجير الإرهابي الذي استهدف المدنيين يوم أمس السبت، في شارع الاستقلال وسط مدينة إسطنبول. والذي أودى بحياة عدد من الأشخاص وجرح آخرين.

وأكد كليجدار أوغلو، خلال كلمة ألقاها لدى مشاركته في حفل افتتاح عدد من المشاريع التنموية بولاية أنطاليا، على رفضه التام للعمليات الإرهابية، بغض النظر عن الجهة الفاعلة، والأهداف الكامنة وراء تلك العمليات، مشيراً إلى وقوف حزبه بوجه الإرهاب.

وأوضح زعيم أكبر الأحزاب السياسية المعارضة في تركيا، أنّ التصدي للمنظمات الإرهابية، واجب مشترك، يقع على عاتق كافة الأحزاب، معرباً في هذا الصدد عن أسفه الشديد لمقتل الأطفال في العملية الإرهابية التي حصلت اليوم.

بدوره أشاد رئيس حزب الحركة القومية دولت بهتشلي، بقدرات بلاده في التصدي للإرهابيين قائلاً “تركيا تمتلك القدرة والعزيمة الكافية لدحر أعدائها الإرهابيين، ومن يحملون السلاح ضدّ مواطنيها”.

وأفاد بهتشلي في بيان رسمي صدر باسمه، بأنّ أمن الشعب التركي يتعرض لهجوم خطير، من قِبل المنظمات الدولية المدعومة من أطراف دولية، مشيراً في هذا الصدد إلى أنّ حدود الصبر والتّحمّل بدأت تضيق، وأنّ الوقت قد حان، لمواجهة الدول التي تستخدم المنظمات الإرهابية كأداة للاعتداء على الدولة التركية.

جدير بالذكر أنّ شارع الاستقلال بمدينة إسطنبول، شهد في ساعات الصباح من يوم أمس السبت، عملية إرهابية أودت بحياة عدد من المواطنين الأتراك والأجانب.

شاهد أيضاً

جماهير تونس ترفع علم فلسطين في الدقيقة 48 للتذكير باحتلالها

رفع مشجعون تونسيون أعلاما أخرى لفلسطين وارتدوا شارات بألوان “الكوفية الفلسطينية”- جيتي رفعت الجماهير التونسية …