المعارضة السورية تسيطر على بلدة في ريف حلب الجنوبي

الأخير التمدد في حي الراشدين جنوبي المدينة، ومحيط بلدة خان طومان الواقعان تحت سيطرته.

وقالت مصادر في المعارضة، إن السيطرة على بلدة العيس وتلّتها، تمت بعد تفجير المعارضة 3 سيارات مفخخة في مواقع تابعة لقوات النظام، بمحيط بلدة العيس، تلا ذلك هجوم كبير على تلك المواقع، بحسب وكالة اﻷناضول.

وأضافت المصادر ذاتها، أن قوات النظام المنسحبة باتجاه بلدة الحاضر (القريبة من بلدة العيس)، تعرضت لكمين أثناء انسحابها، أسفر عن مقتل عدد كبير من مقاتيلها.

يأتي ذلك بعد مرور أكثر من شهر على سريان اتفاق “وقف الأعمال العدائية” في سوريا، حيث شاب الاتفاق مئات الانتهاكات من قبل قوات النظام، أبرزها مقتل 32 مدنياً في بلدة دير العصافير بغوطة دمشق الشرقية، جراء غارات جوية شنتها مقاتلات النظام، على منشآت مدنية.

وفي وقت سابق اليوم، قالت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، إنها وثّقت مقتل 623 مدنياً، خلال مارس الماضي، على يد الأطراف المتنازعة في سوريا، أغلبهم قُتلوا على يد قوات النظام.

Comments

comments

شاهد أيضاً

منظمات حقوقية: المعتقلون في سجون السيسي يتعرضون لأشد أنواع القمع حو العالم

قالت منظمات حقوق الإنسان إنه وخلال فترة حكم عبد الفتاح السيسي، تعرض نشطاء لأقسى حملات …