الملك عبد الله: دول عربية تدرس التطبيع مع إسرائيل بسبب قلقها من إيران


قال العاهل الأردني، الملك “عبدالله الثاني”، إن بلاده تعرضت في العام الأخير لهجمات بطائرات مسيرة تحمل بصمات إيرانية.

وأضاف خلال مقابلة مع شبكة “سي إن إن” جرت باللغة الإنجليزية ونشرت الأحد، أن هناك مجموعة دول عربية تدرس إمكانية تطبيع العلاقات مع إسرائيل بسبب مباعث القلق المتعلقة بـ”التصرفات الإيرانية” في المنطقة.

جاء ذلك ردا على سؤال حول ما إذا كان يتوقع أن يقوم مزيد من الدول العربية بالتطبيع مع إسرائيل، خاصة السعودية.

وتابع عاهل الأردن: “لا أعرف ما هي الدولة التي ستكون التالية، لكنني لاحظت توجها بين الدول العربية التي تهتم بمصالحها في مجال الأمن القومي”.

وتابع: “أعتقد أنها تنظر في إمكانية إقامة علاقات مع إسرائيل في إطار مصالحها القانونية بسبب مباعث القلق المتعلقة بإيران والتحديات الإقليمية المتعددة”.

وأشار العاهل الأردني مع ذلك إلى أن الحرب الأخيرة التي شنتها إسرائيل ضد الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة أظهرت أنه لا يمكن توسيع “اتفاقات إبراهام” الخاصة بتطبيع العلاقات على حساب الحوار بين الإسرائيليين والفلسطينيين ومناقشة مستقبلهم”.

وأصبح الأردن عام 1994 ثاني دولة عربية أبرمت معاهدة سلام مع إسرائيل وذلك بعد أن قامت بذلك مصر في 1979.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2020 توصلت 4 دول عربية أخرى وهي الإمارات والبحرين والسودان والمغرب إلى اتفاقات لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.


Comments

comments

شاهد أيضاً

برهوم: ما حدث بالضفة واستشهاد 5 فلسطينيين شعلة انتفاضة جديدة

أكد فوزي برهوم الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن ما جرى بالضفة الغربية الأحد، …