الهلال القطري يعتزم بناء 250 وحدة سكنية في الحديدة باليمن

أشاد الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الدكتور صالح بن حمد السحيباني بالجهود الشاملة والنوعية الهادفة التي ينفذها الهلال الأحمر القطري للرقي بحال الواقع الإنساني للاجئين في أي مكان وعلى اختلاف الظروف.

وأشار كذلك إلى الرؤية الواضحة التي تسير عليها الأجهزة الإنسانية القطرية نحو تحقيق الطموح في مجال العمل الإنساني والإغاثي، ومواجهة الأزمات الإنسانية انطلاقاً من المبادئ الأساسية للحركة الدولية للهلال الأحمر والصليب الأحمر.

وأكد السحيباني في تصريح خاص لـ”الشرق” على القيم التي لمسها من خلال بناء القدرات، والشراكات الإستراتيجية، وشفافية العمل، وسرعة الاستجابة، بالإضافة إلى التخطيط والتنفيذ وصولًا إلى مرحلة مهمة هي التقييم.

وجاء تصريحه عقب لقائه وزيارته مؤخراً لفريق عمل الهلال الأحمر القطري ضمن جولة المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر للجهات الإغاثية العاملة في تركيا.

وأكد “السحيباني” أن تنوع الدور القطري في تنفيذ العمل الإغاثي على مستوى أنحاء العالم جعل من الصعوبة تحديد بوصلة لهذه الجهود، ومتى تقام، وأين تقام، مشيراً إلى الانتشار الذي أسهم في تحقيق رؤية طواقم العمل على الأرض، والتي تجد فعلاً متنفساً للعون والمساعدة منى ما وجدت المكان الذي تتواجد عليه.

ونوّه “السحيباني” بدور الهلال الأحمر القطري من خلال التعاون مع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية بما يحقق رسالة الهلال الأساسية القائمة على الشمولية في العطاء، والاعتماد على الكوادر المؤهلة، معربًا عن سعادته بتنوع البرامج الإغاثية والإنسانية بما يستهدف حاجة اللاجئين على مستوى العالم.

وأكد أهمية برامج بناء القدرات والتنمية المجتمعية التي يقدمها الهلال الأحمر القطري بتميز والتي تتنوع من خلال برامج التمكين الاقتصادي والاجتماعي، برامج التمكين المهني لدعم الأسر خاصة النساء مهنيا من خلال دورات مهنية، برامج التمكين الأكاديمي لمساعدة طلاب العلم من غير القادرين على إكمال مسيرتهم التعليمية.

ونوّه كذلك ببرامج التمكين الصحي، برامج المساعدات الطارئة العاجلة، برامج الدعم النفسي الاجتماعي لمساعدة الفئات الضعيفة على التأقلم مع ظروفها الصعبة ومحاولة التغلب عليها، برنامج إمداد لتأهيل وتدريب ورعاية نزلاء المؤسسات الاجتماعية، مشروع زراعة الكلى بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية، بالإضافة إلى البرامج الثقافية والاجتماعية والمساعدات الموسمية العينية, حسبما ذكر موقع “الشرق”.

وفي سياق ذي صلة، قال وزير الإدارة المحلية اليمني، رئيس اللجنة العليا للإغاثة، عبد الرقيب فتح، إن الهلال الأحمر القطري يعتزم بناء 250 وحدة سكنية في مديريتي اللحية والزهرة بمحافظة الحديدة، غربي البلاد.

وأوضح المسؤول اليمني أن هذا المشروع تم مناقشته مع الهلال الأحمر القطري ويتم حالياً متابعة التنفيذ، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

جاء ذلك عقب وصوله اليوم، إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، لمتابعة عمليات الإغاثة الإنسانية واحتياجات المواطنين فيها، مشيراً إلى أن اللجنة العليا للإغاثة ستدشن من عدن حملة الإغاثة الكويتية المقدمة لليمن، التي تبلغ 24 مليون دولار.

وأشاد الوزير اليمني بما تقدمه دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من أجل التخفيف من معاناة الشعب اليمني، لافتاً إلى أن”المشاريع الإغاثية التي تقدمها دول الخليج تشمل جميع المحافظات وليس هناك استثناء لأي محافظة”.

شاهد أيضاً

منظمات دولية تحذر من “تقشف وفساد” بخطة مصر الاقتصادية

 الدور المتنامي وغير الخاضع للمساءلة الذي يلعبه الجيش في الاقتصاد”. وتحجب الحكومة المصرية تماما عن …