انتشال طفل من تحت أنقاض القصف الروسي على إدلب

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، يظهر انتشال طفل سوري بقي حيا تحت الأنقاض نحو 6 ساعات، بعد قصف روسي استهدف مدينة ادلب السورية فجر الثلاثاء.

ويظهر المقطع أفراد الدفاع المدني السوري(تابع للمعارضة) وهم ينتشلون الطفل الجريح.

وخلف القصف الروسي على مشفيي ابن سينا والوطني، نحو 50 قتيلا بينهم 15 طفلا وإصابة نحو 250 آخرين.

وتشن روسيا منذ 30 أكتوبر من العام الماضي غارات جوية على المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة إدلب، وتستهدف مقاتلاتها المناطق السكنية في المدينة.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: الأوضاع الإنسانية في غزة تزداد سوءا بسبب الحصار الإسرائيلي

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية (أوتشا) أن الأوضاع الإنسانية في …