بدء تنفيذ اتفاق المهاجرين الأوروبي التركي

دخل الاتفاق المبرم بين تركيا والاتحاد الأوروبي حول تحديد أعداد المهاجرين المسموح لهم بدخول دول الاتحاد، حيز التنفيذ اليوم الأحد.

وبموجب الاتفاق؛ فإنه ينتظر أن يعاد المهاجرون الذين يصلون إلى البر اليوناني من الآن فصاعدا إلى تركيا في حالة إذا لم يتقدموا بطلبات لجوء أو رفضت طلباتهم.

وزادت حركة عبور المهاجرين بين تركيا واليونان قبل حلول موعد تنفيذ الاتفاق، فيما تظاهر الآلاف في عدد من الدول الأوروبية احتجاجا على الاتفاق الذي ينص على أن يوطن في الاتحاد الاوروبي لاجئ سوري واحد يقيم في تركيا مقابل كل مهاجر سوري يعاد إليها.

ولا يزال تنفيذ الاتفاق تشوبه الكثير من الشكوك، بما في ذلك كيفية إعادة المهاجرين المرفوضين إلى تركيا، ومن المقرر أن بصل إلى اليونان في القريب العاجل نحو 2300 من الخبراء الأمنيين وخبراء الهجرة والمترجمين للمساعدة في تنفيذ الاتفاق.

ويأمل الاوروبيون بأن يردع الاتفاق المهاجرين من الإبحار من تركيا الى اليونان في رحلة محفوفة بالمخاطر، ولقاء ذلك ستمنح تركيا عونا ماليا وتنازلات سياسية.

وكشف مسؤولون عن عبور نحو 1500 مهاجر إلى بحر ايجة من تركيا إلى الجزر اليونانية يوم الجمعة؛ أي ضعف عدد الذين عبروا البحر يوم الخميس. وكان العدد في وقت سابق من الاسبوع الحالي لا يتجاوز بضع مئات يوميا.

وماتت طفلة في الرابعة من عمرها غرقا قبل ساعات فقط من دخول الاتفاق حيز التنفيذ، وذلك عندما انقلب زورق يقل مهاجرين قبالة الساحل التركي.

ودخل الاتحاد الاوروبي بحرا من تركيا الى اليونان منذ يناير 2015 اكثر من مليون مهاجر ولاجئ، فيما وصل 143 الفا هذه السنة فقط مات منهم 460 غرقا حسب المنظمة الدولية للهجرة، ويرغب معظم المهاجرين بالتوجه الى المانيا وغيرها من دول اوروبا الشمالية، لكن عشرات الآلاف يجدون انفسهم الآن عالقين في اليونان فيما اغلقت بوجههم الحدود نحو الشمال.

شاهد أيضاً

تركيا ترجح تبادل السفراء مع مصر خلال أشهر

رجح وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو”، الإثنين، إعادة تبادل السفراء بين بلاده ومصر في …