5 أنشطة تشغل وقت المراهقين فى الصيف

ماذا  أريد أن أفعل في حياتي؟ من سأكون؟ كيف يمكنني الوصول إلى هناك دون ملل؟ كلها أسئلة تدور في أذهان الأبناء في سن المراهقة، وخاصة في فصل الصيف حيث الإجازة الصيفية الطويلة بعيدا عن المدارس، ويستطيع الآباء أن يساعدوا في توجيه أحلام المراهقين نحو مصائرهم.

وفى هذا الصدد يقدم الخبراء بعض  الطرق لمساعدة المراهقين على تحقيق تجربة مثرية وممتعة في الصيف من خلال التالى:

1- تعلم الإنعاش القلبي والإسعافات الأولية

من التقنيات المنقذة للحياة التي يجب ألا نغفل عنها، ومن الأفضل أن نكون مستعدين للتعامل مع الحالات الطارئة، لذا يجب تحفيز المراهق للاشتراك في دورة خاصة من خلال المؤسسات المعنية مثل الصليب الأحمر المحلي، أو جمعيات القلب.

أما في حال لم يكن لديك مركز للصليب الأحمر أو الجمعيات المعنية بالقرب منك، يمكنك الاتفاق مع مختصين لتعلم الإنعاش القلبي الرئوي في المنزل.

2- الحصول على وظيفة، أو أن يصبح رجل أعمال

البحث عن وظيفة والحصول عليها يعد تجربة رائعة لابنك المراهق، فيمكن تكليفه لجمع السيرة الذاتية، وملاحقة الفرص، وتعلم ارتداء الملابس المناسبة لمقابلة العمل، وتعلم كيفية التعامل في حالات الرفض.

ولأن معدلات البطالة أعلى عند فئة الشباب، إذا يجب مساعدة ابنك المراهق في بدء أعمال تجارية خاصة به، مثل تقديم خدمات مجالسة الأطفال، أو المغامرة عبر الإنترنت لبيع منتجات محلية الصنع.

كما يجب مساعدته على الخروج بخطة جيدة يمكن أن تشعره بالسعادة، وتعطيه الدعم الذي يحتاجه، ولكن يجب أخذ زمام المبادرة.

3- التطوع

العمل التطوعي هو وسيلة رائعة لشغل شغف الأبناء، ومن الأفضل أن يدع الآباء أبناءهم المراهقين أن يقرروا ما يريدون متابعته، مثل العمل كمساعد متطوع لطبيب بيطري، أو ميكانيكي، أو ممثل بمسرح في الهواء الطلق، طالما أنه يستطيع القيام بذلك، والبيئة آمنة عليه.

ويمكن للآباء السماح لأبنائهم بالقيام بالتطوع طالما لديه فرصة لإظهار روح المبادرة، ولكن يجب أن يكونوا داعمين لهم، ويوفروا لهم بعض أرقام الناس الذين يثقون بهم لأجل التطوع.

4- تعلم مهارات حياتية جديدة

يمكن أن يتعلم ابنك المراهق كيفية تغيير الزيت في السيارة، وطهي وجبة طعام صحية، وإدارة حسابه المصرفي عبر الإنترنت، والقيام بغسيل الملابس أو أواني المطبخ، وهذ المهارات الجديدة تجعل المراهق متحمسا  لتعلم ما يراه؛ كما يمكن للآباء التأكد من أن هذه المهارات تعطي شعورل أفضل للأبناء، وتعلمهم الثقة بالنفس.

5- القراءة والاسترخاء

يجب أن يكون الصيف وقتا للتجديد والإلهام، وخاصة عند الشباب الذين شارفوا على إنهاء مرحلة الطفولة، ويجب أن يتوفر لهم الوقت الكافي للاسترخاء والقراءة والمتعة.

إذا كانت أشهر مدرسة يتم إعداد الطالب المراهقة فيها من أجل الكلية، فإن أشهر الصيف تساعده في الاستعداد مدى الحياة، حيث يجب أن يقضي المراهق الصيف في أنشطة هادفة يكون لها تأثير أكبر على حياته من أي كتاب مدرسي أكثر من أي وقت مضى.

شاهد أيضاً

فهمي هويدي: واقعة حرق نسخة من القرآن تظهر ضعف المسلمين

قال الكاتب والمفكر الإسلامي المصري، فهمي هويدي، إن واقعة حرق نسخة من القرآن الكريم في …