بعد “تيران وصنافير”.. مفاوضات سعودية لاستغلال موارد البحر الأحمر على الحدود المصرية

كشفت وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن المملكة قررت التفاوض مع حكومة الانقلاب فى مصر بشأن استغلال موارد البحر الأحمر على حدود البلدين.

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم الحكومة السعودية، عادل الطريفي، أمس الثلاثاء، أن مجلس الوزراء السعودي قرر تفويض وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، أو من ينيبه، للتباحث حول مذكرة تعاون مع وزارة البترول والثروة المعدنية في مصر، بشأن استغلال الموارد الطبيعية في قاع البحر وباطن أرضه الممتدة على جانبي خط الحدود البحرية بين المملكة ومصر.

وكانت كل من السعودية وحكومة الانقلاب قد وقعتا قبل 4 أشهر اتفاقية لترسيم الحدود البحرية بين البلدين، تسببت في موجة غضب شديدة بين المصريين، بسبب تنازل السيسى عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.

ورأى بعض الخبراء أن إتمام تلك الاتفاقية لاستغلال موارد البحر الأحمر بشكل جيد، سيكون مهما بشكل كبير للجانب المصري من الناحية المادية لكنه قد يتسبب في إندلاع موجة غضب جديدة من سيطرة السعودية على الموارد المائية، كتلك التي أعقبت اتفاق جزيرتي “تيران وصنافير”.

شاهد أيضاً

شركات ومواقع تبحث عن بريدك الإلكتروني.. نصائح للحفاظ على خصوصيتك

عندما تتصفح الويب، تطلب العديد من المواقع والتطبيقات جزءا من المعلومات الأساسية التي ربما تقوم …