بلجيكا تتهم بنك سويسري بغسيل الأموال والتهرب الضريبي

اتهم القضاء البلجيكي، أمس الجمعة، بنك “يو بي إس” السويسري، بغسل الأموال و”التهرب الضريبي المنظم والخطير“.
وقالت جنيفر فاندربوتن، المتحدثة الرسمية باسم المدعي العام البلجيكي، إنه يشتبه في سعي أكبر بنك في سويسرا إلى مساعدة عملائه في بلجيكا على التهرب من دفع الضرائب. وأضافت أن هذه الاتهامات وجهت، تحت إشراف القاضي ميشال كليز، بفضل التعاون مع السلطات الفرنسية، غير أنها رفضت تقديم تفاصيل إضافية. ووجهت اتهامات لرئيس الفرع البلجيكي لبنك “يو بي إس” في يونيو/حزيران 2014 بمساعدة العملاء الأثرياء على التهرب من الضرائب.  
ويعتقد أن النشاط الإجرامي المشتبه به بدأ منذ أكثر من عقد من الزمن، عندما كان عملاء بنك “يو بي إس” في بلجيكا يتلقون مساعدة لخفض المدفوعات الضريبية، غير أن “يو بي إس” نفى أن يكون الفرع البلجيكي قد دعم التهرب الضريبي في أي وقت من الأوقات.

شاهد أيضاً

وزير الطيران المصري: 30 مليار جنيه خسائر الشركة حتى 30 يونيو 2022

قال وزير الطيران المدني المصري، محمد عباس حلمي، الإثنين، إن خسائر “الشركة القابضة لمصر للطيران” …