بيرني ساندرز: 25% من ضحايا كورونا أمريكيين بسبب “أكاذيب ترامب”


أكد السيناتور الأمريكي بيرني ساندرز، أن أكاذيب الرئيس دونالد ترامب، هي السبب في موت كثير من الأمريكيين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

وكتب ساندرز، على “تويتر”، اليوم الأربعاء: “سكان الولايات المتحدة الأمريكية يمثلون 4 في المئة فقط من نسبة سكان العالم، لكن عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد في أمريكا تمثل 25 في المئة من إجمالي الوفيات في العالم… كيف يمكن أن يكون ذلك؟”.

وأضاف: “الأمريكيون يموتون كل يوم بسبب أكاذيب ترامب وعدم كفاءته”.

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 10.5 مليون مصاب، بينهم أكثر من 512 ألف حالة وفاة، بينما كانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وتأتي الولايات المتحدة الأمريكية في المركز الأول عالميا بعدما تجاوز عدد المصابين فيها 2.6 مليون مصاب وأكثر من 127 ألف حالة وفاة، بحسب موقع “، وهو ما يعني أن أن نحو 25 في المئة من الإصابات والوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد، تم تسجيلهم في الولايات المتحدة الأمريكية، بحسب إحصائيات جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية.


Comments

comments

شاهد أيضاً

ثان قصف إسرائيلي على غزة خلال أسبوع والمقاومة تهدد ببعثرة أوراق الاحتلال

قصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي مع مساء الخميس 6 أغسطس/آب 2020 موقعاً في بلدة بيت لاهيا …