تحرش جماعي بالسعودية في احتفالات العيد الوطني والحكومة تعلن لائحة عقوبات


بعد الضجة التي أثارتها حالات التحرش خلال الاحتفال باليوم الوطني السعودي، أعلنت وزارة الداخلية السعودية عقوبات التحرش وحالات تغليظها، وقالت إن العقوبات تصل إلى السجن 5 سنوات وغرامات مالية تبلغ 300 ألف ريال سعودي.

وشهدت الرياض أمس وقائع تحرش جماعي وهجوم عشرات الشباب على فتاة ومغازلتها في الشارع حتى هربت وكذا هجومهم على فتاة داخل سيارتها فيما تنتقد مغردون ما يفعل ولي العهد بن سلمان من انفتاح وترفيه أدي لهذا الانهيار في الاخلاق.

في المشاهد المُثيرة للجدل من احتفال اليوم الوطني السعودي، أظهرت مقطع لتجمّع شبابي كثيف حول فتاة “ترتدي العباءة” صار يلتف حولها العديد من الشبّان الذين صاروا يهتفون حولها بشَكلٍ لا أخلاقيّ، وهؤلاء يُفتَرض أنهم يحتفلون بمُناسبةٍ وطنيّة تُعَزِّر القيم، والمبادئ، واحترام الآخر، لكنّ الصورة التي وثّقتها كاميرات الحاضرين أظهرت مشاهد مُؤسفة، قال مُغرّدون سعوديّون إنها لا تُمثّلهم.

مقطع آخر، أظهر فتاة ترتدي عباءة برتقاليّة دون حجاب لشعر الرأس، وقد تعرّضت لتحرّش مباشر من قبل شاب لمس جسدها، وكان في ذات المقطع شاب سعودي حاول الدّفاع عنها، وإبعاد المُلتفّين حولها، وكأنها فريسة لمجموعة “كلاب” بشريّة على حدّ توصيف أحد المُعلّقين.

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية السبت، عقوبات التحرش وحالات تغليظها، وقالت إنها تصل إلى السجن 5 سنوات وغرامات مالية تبلغ 300 ألف ريال سعودي.

يأتي إعلان الداخلية السعودية، بعد الضجة التي أحدثتها واقعة تحرش خلال الاحتفال باليوم الوطني السعودي الخميس، إذ جرى تداول مقاطع مصوَّرة تُظهِر بوضوحٍ تَعرُّض نساء للاعتداء والتحرش الجنسي.

وعرّفت الوزارة في تغريده على تويتر، التحرش بأنه “كل قول أو فعل أو إشارة ذات مدلول جنسي، تصدر من شخص تجاه أي شخص آخر، تمسّ جسده أو عرضه، أو تخدش حياءه بأي وسيلة كانت، بما في ذلك وسائل التقنية الحديثة”

وأكدت الوزارة في تغريدتها أن عقوبة المتحرشين ستكون “السجن بمدة لا تزيد على سنتين، وبغرامة مالية لا تزيد على 100 ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين”

وأضافت أن العقوبة تُغلَّظ “بالسجن مدة لا تزيد على 5 سنوات وبغرامة مالية لا تزيد على 300 ألف ريال”، في حال تكرار الفعل أو اقترانه بعدد من الحالات الخاصة.

وتشمل هذه الحالات “إذا كان المجني عليه طفلاً أو إذا كان المجني عليه من ذوي الاحتياجات الخاصة أو إذا كان الجاني له سلطة مباشرة أو غير مباشرة على المجني عليه، أو إذا وقعت الجريمة في أي من حالات الأزمات أو الكوارث أو الحوادث، أو إذا وقعت الجريمة في مكان عمل أو دراسة أو إيواء أو رعاية، أو إذا كان الجاني والمجني عليه من جنس واحد، أو إذا كان المجني عليه نائماً أو فاقداً للوعي أو في حكم ذلك”


Comments

comments

شاهد أيضاً

الإعلام اليوناني: اتفاقيات أمريكا وفرنسا مع أثينا دعم لها ضد تركيا

وقعت الولايات المتحدة واليونان، تحديثا لاتفاقية الدفاع المشترك القائمة بينهما، في خطوة وصفتها وسائل إعلام …