تحركات إسرائيلية لتسهيل استيلاء مستوطنين على منازل فلسطينية بالخليل

كشفت مصادر صحفية صهيونية، النقاب عن ضغوط وتحركات إسرائيلية جادة لاستصدار قرار يسمح للمستوطنين بالاستيلاء على منازل فلسطينية في مدينة الخليل (35 كيلومتراً جنوب القدس المحتلة).

 

وقالت صحيفة معاريف العبرية، في عددها الصادر اليوم الأربعاء، إن 31 رئيس بلدية وسلطة محلية يهودية داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، قاموا إلى جانب عدد من قيادات حزب “الليكود” الحاكم، بتوجيه رسالة إلى وزير الجيش الإسرائيلي موشيه يعلون، لمطالبته بالسماح للمستوطنين بالاستيلاء على منازل فلسطينية في مدينة الخليل.

وأوضحت أن الحديث يدور حول منازل فلسطينية استولى عليها المستوطنون مؤخراً، وقامت قوات الجيش الإسرائيلي بإجلاءهم عنها الأسبوع الماضي.

ويزعم هؤلاء أن المستوطنين قاموا بشراء هذه المنازل ودفع ثمنها من أموالهم الخاصة، على حد ادّعاءاتهم.

وطالبت الرسالة، يعلون بالتصرف وفقا للولاية الممنوحة له و”عدم الاستسلام للضغوط في الداخل والخارج والعمل قانونيا لصالح الاستيطان في أرض إسرائيل”، حسب تعبيرها.

وأقدم عشرات المستوطنين الخميس الماضي، على احتلال مبنيين قرب الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل، يضمّان نحو 20 شقة ومحل تجاري تقوم على مساحة 1200 متر، وتعود ملكيتها لمواطنين فلسطينيين.

وكان أصحاب المنازل الفلسطينيين قد نفوا بيع المنزلين لمستوطنين، مؤكدين أن أوراق الشراء التي زعم المستوطنون امتلاكها، مزيفة.

Comments

comments

شاهد أيضاً

بزنس إنسايدر: حشد عسكري للسعودية والإمارات لمواجهة إيران بحرا وجوا

سلط موقع “بزنس إنسايدر” الأمريكي الضوء على التحشيد العسكري المتواصل فيما يتعلق بشراء المعدات والأسلحة …