تراجع الصادرات الأمريكية للمنطقة العربية للمرة الأولى منذ 2010

أعلنت غرفة التجارة العربية الأمريكية الوطنية، عن انخفاض صادرات الولايات المتحدة إلى العالم العربى فى عام 2015، لتصل إلى 67.4 مليار دولار مقابل 71.4 مليار دولار عام 2014، أى بانخفاض 5.6%، وأشارت الغرفة فى تحليل أجرته وفقا لمعلومات الحكومة الأمريكية، أن هذا الانخفاض يعد الأول من نوعه منذ عام 2010، مما يعكس التأثير الكبير لهبوط أسعار النفط.
 وقال ديفيد هامود، الرئيس والمدير التنفيذى للغرفة، فى بيان أصدرته الغرفة، إنه على الرغم من التحديات التى تواجه المنطقة العربية إلا أنه لا يزال متفائلا بشأن الصادرات الأمريكية للمنطقة على المدى الطويل، وأضاف هامود أنه فى الوقت الذى تضاعف فيه حكومات الدول العربية من جهودها لتلبية احتياجات مواطنيها، يدرك كبار رجال الأعمال والمسئولون عن القطاع العام تميز السلع والخدمات الأمريكية من حيث الجودة والأسعار.
 وأشار إلى أن مشروعات تنمية البنية الأساسية تأتى على رأس أولويات دول المنطقة، كما أن هناك تزايدا كبيرا فى القطاعات الخدمية مثل التعليم والتدريب والرعاية الصحية، وهى جميعها مؤشرات تدل على إمكانية تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة والدولة العربية فى هذه المجالات، وأكد مدير الغرفة التزام الولايات المتحدة القوى تجاه العالم العربى على الرغم من التحديات التى تشهدها المنطقة.
 وقال تقرير الغرفة، إن الصادرات الأمريكية إلى الدول العربية انخفضت بشكل عام فى 2015 باستثناء الصادرات إلى دولة الإمارات والسعودية وعُمان والبحرين وجيبوتى والصومال، حيث ارتفعت الصادرات الأمريكية إلى دولتى الإمارات والسعودية بنسبة 4% و5% على التوالى.
كما انخفضت الصادرات الأمريكية إلى دول أخرى فى مقدمتها ليبيا بنسبة 59%، وأوضح التقرير أن الإمارات والسعودية تصدرتا قائمة الدول المستوردة من الولايات المتحدة، كما احتفظت مصر بمكانتها كثالث أكبر سوق عربى للسلع الأمريكية، أما قطر والكويت فقد جاءتا فى آخر قائمة أكبر خمس دول عربية مستوردة للسلع الأمريكية عام 2015 دون تغير عن الأعوام السابقة.
وقد بلغت قيمة الصادرات الأمريكية إلى دولة الإمارات حوالى 22.979 مليار دولار وإلى السعودية 19.7 مليار دولار وإلى مصر 4.7 مليار دولار وإلى قطر 4.2 مليار دولار وإلى الكويت 2.8 مليار دولار، وتأتى صادرات معدات النقل فى مقدمة صادرات السلع الأمريكية إلى العالم العربى إذ بلغت قيمة الصادرات 25 مليار دولار، وهى تمثل ثلث الصادرات الأمريكية للدول العربية بنسبة 37% عام 2015، ثم تأتى المعدات فى المرتبة الثانية بقيمة 8.8 مليار دولار، كما وصلت قيمة صادرات المنتجات الإلكترونية إلى 6.6 مليار دولار والكيماويات إلى 4.1 مليار دولار والأجهزة والمكونات الكهربائية إلى 3.1 مليار دولار.
وأرجع التقرير الانخفاض الذى شهدته الصادرات الأمريكية إلى العالم العربى إلى تراجع أسعار النفط والطاقة مما أدى إلى تباطؤ إنفاق الحكومات العربية وقلل فرص صادرات الشركات الأمريكية، كما يعزو التقرير الانخفاض إلى استمرار ارتفاع سعر الدولار، الذى يمثل ضغوطا على تنافسية أسعار السلع الأمريكية فى الأسواق الخارجية، وأضاف التقرير أن الصادرات الأمريكية لدول الربيع العربى كانت الأكثر تأثرا على الرغم من أن شركات الصناعات الدفاعية والأمنية شهدت ارتفاعا حادا فى مبيعاتها عام 2015.
يذكر أن الغرفة العربية الأمريكية الوطنية من أوائل الغرف التجارية، التى أنشئت فى الولايات المتحدة لتقوية العلاقات الاقتصادية بين أمريكا والدول العربية ولفتح آفاق تجارية بين الجانبين

شاهد أيضاً

مستشار لبوتين يطالب بمنح الفلسطينيين سلاحاً نووياً

طالب الفيلسوف الروسي الشهير ألكسندر دوغين، المعروف بمواقفه الناقدة والمعارضة للغرب، اليوم السبت، بمنح الفلسطينيين …