تراجع سرعة امتداد حرائق الغابات في ألبرتا الكندية

تراجعت سرعة امتداد حرائق الغابات الهائلة التي يحاول رجال الإطفاء إخمادها منذ أسبوع بالقرب من مدينة فورت ماكموراي في مقاطعة ألبرتا الكندية، حسبما أعلنت رئيسة وزراء المقاطعة ريتشل نوتلي.

وقالت نوتلي خلال مؤتمر صحفي إن “النيران تمتد بسرعة أقل بكثير مما كنا نخشى”، مشيرة إلى أن عملية إجلاء 25 ألف شخص من ملاجئ تقع شمال المدينة أنجزت بعدما استغرق إتمامها ثلاثة أيام.

وكان هؤلاء عالقين في ملاجئ تابعة للشركات النفطية، انتقلوا إليها منذ أسبوع عندما كان طريق الشمال المخرج الوحيد الممكن للهرب من النيران.

وأتى تباطؤ امتداد النيران في الوقت الذي اقتربت فيه ألسنة اللهب بشكل خطير من منشآت مهمة لاستغلال النفط الذي توقف إنتاجه.

ويكافح أكثر من 1100 رجل إطفاء و133 مروحية و27 شاحنة، أكثر من 40 حريقا في المقاطعة، وقد أصبحت 7 من هذه الحرائق خارج سيطرة رجال الإطفاء بالكامل وخصوصا حول فورت ماكموراي، العاصمة النفطية للغرب الكندي.

ويتركز عمل أكثر من نصف رجال الإطفاء على كارثة فورت ماكموراي لحماية المنشآت الحيوية في المدينة مثل المياه والاتصالات والكهرباء والغاز.

أما بالنسبة للخسائر البشرية للحرائق فهي تقتصر حتى الآن على فتاتين لقيتا حتفهما إثر اصطدام سيارتهما بشاحنة أثناء محاولتهما الفرار من الحرائق.

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …