ترامب: رفع السودان من “الدول الراعية للإرهاب” بمجرد دفعها 335 مليون دولار


أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه سيرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب بعد أن تودع حكومة الخرطوم مبلغ 335 مليون دولار تعويضات لضحايا الإرهاب الأميركيين وعائلاتهم، مشيرا إلى أنها وافقت على ذلك.

وسبق ذلك ما نقلته رويترز عن مسؤولين أمريكيين اليوم أن إدارة ترامب بصدد الاتفاق مع السودان على رفعه من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، وأن الإعلان عن ذلك قد يكون خلال أيام.

وقال أحد المسؤولين إن “الاتفاق قد يؤذن ببداية تحركات من السودان نحو إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، في أعقاب خطوات مماثلة في الأسابيع الأخيرة من الإمارات والبحرين بوساطة من الولايات المتحدة”. وأضاف المصدر أن العمل لا يزال جاريا فيما يتعلق بالتفاصيل.

ومن شأن التقارب بين إسرائيل ودولة عربية أخرى أن يمنح الرئيس الأميركي فرصة للترويج لإنجاز دبلوماسي جديد في وقت يسعى فيه لإعادة انتخابه يوم 3 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ويعود تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب إلى عهد الرئيس المخلوع عمر حسن البشير، وهو ما يجعل من الصعب على حكومته الانتقالية الحصول على إعفاء عاجل من الديون أو على تمويل أجنبي.

ويرى كثيرون في السودان أن هذا الأمر لم يعد مستحقا بعد عزل البشير العام الماضي، ويتعاون السودان منذ فترة طويلة مع الولايات المتحدة في “مكافحة الإرهاب”.

وتمثلت نقطة الخلاف الرئيسية في المحادثات بين الولايات المتحدة والسودان في إصرار السودان على عدم ربط أي إعلان لرفع الخرطوم من القائمة صراحة بالتطبيع مع إسرائيل.

ولا تزال الخلافات قائمة بين المسؤولين السياسيين والعسكريين السودانيين فيما يتعلق بمدى تحسين العلاقات مع إسرائيل ووتيرة المضي في ذلك.

 


Comments

comments

شاهد أيضاً

قضية محمد رمضان تكشف حجم الرفض الشعبي لإسرائيل وسط سباق التطبيع الرسمي

مع تصاعد الجدل في مصر بشأن الممثل محمد رمضان واتهامه “بالخيانة والتطبيع” بعد انتشار صورة …