ترامب يعترف بخوض أمريكًا حروبا في الشرق الأوسط بذرائع باطلة


اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لأول مرة وبشكل غير مسبوق بأن بلاده خاضت حربًا في الشرق الأوسط بذريعة وجود أسلحة دمار شامل، مضيفًا أنها “ذريعة باطلة تم دحضها”.

جاء ذلك في سلسلة تغريدات على تويتر، دافع فيها عن موقفه الرافض لوجود الأمريكيين في سوريا.

وقال ترامب إن القتال بين مختلف الفصائل ماض منذ مئات السنين، وما كان ينبغي على الولايات المتحدة ابدًا أن تكون في الشرق الأوسط.

وأضاف أنه تم إخراج 50 جنديًا أمريكيًا من المنطقة، ويتعين على تركيا أن تتولى أمر مقاتلي تنظيم داعش المحتجزين الذين رفضت أوروبا إعادتهم إلى أوطانهم.

ومضى بالقول: “وأما الحروب العبثية التي لا نهاية لها، فإنها بالنسبة لنا في طريقها إلى النهاية”.


Comments

comments

شاهد أيضاً

تقرير: جماعات متطرفة تدعو إلى نشر كورونا بين المسلمين في بريطانيا

كشف تقرير نشرته لجنة مكافحة التطرف البريطانية أن جماعات متطرفة تستغل وباء كورونا للنيل من …