تشييع جثمان القيادي في حماس بكر بلال من نابلس

شيع مواطنو مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة، اليوم الخميس جثمان القيادي في حركة حماس بكر بلال والذي وافته المنية فجر اليوم إثر نوبة قلبية مفاجئة أدت إلى مفارقته للحياة على الفور عن عمر يناهز 53 عاماً.

وشارك في مراسم التشييع العديد من قيادات حركة حماس، ونواب المجلس التشريعي، وأسرى محررون، ووفود من الحركة الإسلامية في الداخل المحتل وسائر المدن الفلسطينية الأخرى.

وانطلق موكب التشييع من المسجد الكبير في البلدة القديمة وسط مدينة نابلس حيث كبر وترعرع، مخترقاً السوق الشرقي وشارع حطين وصولا إلى دوار الشهداء ومن ثم المقبرة الشرقية، حيث ووري الثرى هناك.

بدوره ألقى الشيخ النائب عن حركة حماس داود أبو سير كلمة له أشاد فيها بمناقب الشهيد وتضحيات عائلته، مؤكداً بأن الفقيد قد خرج من بيت مقاوم، دفع جميع أفراده ذكورا وإناثا ضريبة حبهم وانتمائهم.

وردد المشاركون الذين حملوا جثمان الفقيد الملفوف براية التوحيد على الأكتاف، هتافات التمجيد للفقيد وتضحياته.

تجدر الإشارة إلى أن المرحوم بلال أسير محرر لم يمض على الإفراج عنه سوى أقل من شهرين، وأمضى في سجون الاحتلال سني شبابه، وينحدر من أسرة عانت الأمرين نتيجة الاعتقال المتكرر لكل أفراد الأسرة لدى الاحتلال، بالإضافة إلى الاعتقال السياسي لدى أجهزة السلطة.

شاهد أيضاً

استطلاعات الرأي تظهر تقدم أردوغان وفوزه بالانتخابات الرئاسية القادمة

كشفت شركة جينار التركية لأبحاث الرأي والاستطلاعات تقدُّم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في استطلاع …