تقارير أممية تتهم سفاح سوريا بإرتكاب جرائم إبادة

اتهمت لجنة أممية الحكومة السورية بارتكاب «جرائم إبادة وجرائم حرب وضد الإنسانية» في عمليات القتل والتعذيب والإخفاء في سجونها، داعية مجلس الأمن إلى اتخاذ إجراءات تحت الفصل السابع تفرض إنهاء هذه الممارسات وبينها إحالة الانتهاكات المرتكبة على المحكمة الجنائية الدولية، في وقت واصل الطيران السوري والروسي غاراته على مناطق في حلب بالتزامن مع قصف معارضين مدينة القرداحة في اللاذقية، معقل عائلة الرئيس بشار الأسد وحيث دُفنت فيها والدته.

وعقد وزير الخارجية الأمريكى  جون كيري اجتماعين مع نظيره السعودي عادل الجبير في واشنطن تصدرهما الملف السوري والأمن الإقليمي، وحاول الجانب الأمريكى فيهما التركيز على تنسيق الموقف السعودي الأمريكى  من المفاوضات حول سورية وتسريع المساعدات الإنسانية إلى جانب تعزيز أمن الخليج.

وقال مسؤول أمريكى  أن لقاءات كيري المتعاقبة التي بدأت مساء  الأحد و الاثنين الماضيين وتلاها اجتماع في الخارجية أمس تعكس «قوة وتاريخية العلاقة». وقال المسؤول أن الجانبين «يعملان عن كثب في عدد واسع من القضايا من الأزمة في اليمن إلى محاربة التطرف إلى حل الأزمة السياسية والإنسانية في سورية».

 وأوضحت مصادر لـ«الحياة» أن الاجتماع تطرق إلى تسريع المساعدات الإنسانية إلى سورية، وتنسيق إطار العودة إلى المفاوضات ومحاولات الوصول إلى اتفاق وقف لإطلاق النار بالتنسيق مع الجانب الروسي. كما تسبق اللقاءات المؤتمر الوزاري ل «المجموعة الدولية لدعم سورية» في ميونيخ للأمن نهاية الأسبوع.

و قال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» إن ثلاثة قتلوا وعشرة جرحوا «جراء سقوط 4 صواريخ على الأقل استهدفت مناطق في مدينة القرداحة ومحيطها بريف اللاذقية»، لافتاً إلى أن قاذفات روسية شنت «غارات على أحياء الصالحين والسكري والهلك والشيخ سعيد ومنطقة مقر لفصيل مقاتل في عين التل، ما أسفر عن مقتل 10 أشخاص على الأقل وجرح 25».

وانتقدت المستشارة الألمانية أنجيلا مركل خلال زيارة لأنقرة أمس الغارات الروسية التي أجبرت عشرات آلاف المدنيين في ريف حلب على الفرار باتجاه حدود تركيا. وأشارت إلى أن ما تقوم به روسيا يمثل انتهاكاً لقرار مجلس الأمن الدولي الذي وقعت موسكو عليه في نهاية العام الماضي. وقالت إنها شعرت «بالفزع والصدمة» جراء معاناة المدنيين في مدينة حلب.

وأعلنت ألمانيا وتركيا الاثنين أنهما ستطلبان من «حلف شمال الأطلسي» (ناتو) المساعدة لمواجهة مهربي المهاجرين على السواحل التركية مع غرق 24 مهاجراً آخرين كانوا في طريقهم إلى اليونان.

Comments

comments

شاهد أيضاً

بوتين يعرض الجنسية الروسية على الأجانب حال انضمامهم لجيش بلاده

وقّع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين،على مرسوم يتعلق بتسهيل حصول الأجانب على الجنسية الروسية، في حال …