تقرير حقوقي: نحو 3000 قتيل في مصر منذ الإطاحة بمرسي

رصدت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، مقتل 2978 مواطنًا خارج إطار القانون، منذ الإطاحة بالرئيس محمد مرسي في 3 يوليو 2013.

وقالت التنسيقية في تقرير نصف سنوي معنون بـ”القتل خارج نطاق القانون”، إنها أعدت في سلسلة تقاريرها الدورية النصف سنوية؛ تقريرًا خاصًا برصد حالات القتل خارج إطار القانون خلال النصف الأول من عام 2016.

وحسب التقرير، فإن عام 2013 شهد مقتل 2466، وعام 2014 شهد مقتل 244، و2015 شهد مقتل 210، والنصف الأول من عام 2016 وصل عدد القتلى خارج إطار القانون 78 قتيلًا.

ورصدت التنسيقية المصرية في هذا التقرير، إجمالي حالات قتل المواطنين خارج إطار القانون منذ 2013 حتى نهاية النصف الأول من 2016، فبلغت (2978 واقعة قتل)، موزعة كالآتي: وتنوعت وسائل القتل خلال هذه الفترة، كالتالي: قتل ميداني 2581 قتيلًا (بينهم 10 صحفيين)، وقتل بالتعذيب 91 قتيلًا، وقتل بالإهمال الطبي في السجون 180 قتيلًا، وقتل داخل ساحات الجامعات والمدن الجامعية 17 قتيلًا وقتل بالإعدام 7 قتلى. وأوصت التنسيقية بفتح تحقيقات عاجلة بشأن وقائع قتل المواطنين، وتقديم المسئولين عنها للمحاكمات فورًا، وتفعيل القانون والدستور وفي حماية حقوق المواطنين وفي التعبير عن الرأي والحق في التظاهر السلمي.

وأوصت المؤسسات الحقوقية والقضائية بالقيام بدورها في التفتيش على السجون وضمان توفير الرعاية والسلامة النفسية والجسدية للمعتقلين والسجناء عمومًا، وتوفير حق المواطنين في القضاء والمحاكمات العادلة.

شاهد أيضاً

هنية: طوفان الأقصى فرض معادلات جديدة للقضية الفلسطينية وللمنطقة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسماعيل هنية، إن “(طوفان الأقصى) رسم معادلات …