جمعية كويتية تدشن حملة لبناء 100 فصل دراسى بغانا

قال رئيس مكتب غرب أفريقيا في الرحمة العالمية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي خالد يوسف الجهيم أن الرحمة العالمية تؤمن بأن تحقيق التنمية الحقيقية لا يكون إلا من خلال بناء الإنسان ولذا كانت رسالتها هي بناء الإنسان وإعفافه، مؤكدا على أن العمل الخيري لم يعد مقتصرا على تقديم المساعدة للمحتاج بل تعدى الأمر إلى مساعدته على طلب العلم ليكون نافعاً لنفسه ومجتمعه وأمته ولذا أطلقت الرحمة العالمية حملتها في مكتب غرب أفريقيا (#اريد_أن_أتعلم) والتي تأتى في سياق تحقيق الرسالة التي تسعى الرحمة العالمية إلى تحقيقها.

وأوضح الجهيم: بالنظر إلى التعليم في القارة الإفريقية نجد أن كثير من الدول الإفريقية من النقص في العملية التعليمية فنجد أن هناك 56 مليون شاب لم يكملوا تعليمهم الابتدائي مما يساهم في انتشار الجهل والبطالة والجريمة في المجتمعات لذا حرصت الرحمة العالمية أن تكون لها يدا في دولة غانا من خلال رعايتها للمشاريع التعليمية فكانت حملة (#اريد_أن_أتعلم) لبناء 100 فصل دراسي في غانا يتكون منه 16 مدرسة نظامية تعمل وفق المناهج الحكومية بالإضافة إلى إدخال المناهج الإسلامية والشرعية فيها.

وأكد الجهيم أن اهتمام الرحمة العالمية بالمجال التعليمي يهدف لرفع المستوى المعيشي لفئة الطلاب ومحاربة ظاهرة الأمية لدى الأطفال والأميين بشكل عام ودفعهم للمساهمة في تحسين الأوضاع العامة للبلد مكدا على أن انتقال العمل الخيري الكويتي من الإغاثة إلى التنمية كان لها فضل كبير فهناك العديد من وزراء وسفراء الدول التي تربوا وكفلهم الدكتور  عبدالرحمن السميط.

واختتم الجهيم تصريحه قائلا: انه يمكن التعرف على المشاريع التعليمية التي تقوم عليها الرحمة العالمية من خلال الاتصال على الخط الساخن 1888808، كما يمكن التعرف أكثر على جهود الرحمة العالمية عبر موقع خير أون لاين www.khaironline.net  .

وحث الجهيم أهل الخير في كويت الخير إلى الإسراع في تبني المشاريع التعليمية التي من شأنها بناء الإنسان، مبينا ان أفضل استثمار في العمل الخيري هو الاستثمار في التعليم، موضحا ان الرحمة العالمية تستقبل التبرعات عن طريق فروعها المنتشرة في الكويت.

شاهد أيضاً

منظمات فلسطينية تعلن عن تحالف لنصرة القضية الفلسطينية في أمريكا

أعلن في مدينة ميلووكي، بولاية ويسكنسن الأمريكية، عن إنشاء تحالف محلي لنصرة الحق الفلسطيني. وأفادت …