أخبار عاجلة

جندي ومستوطن يتهجمان لفظيًا على الأسير القيق في “العفولة”

اقتحم جندي ومستوطن صهيونيان، مساء أمس الثلاثاء، غرفة الأسير الصحفي محمد القيق في مستشفى العفولة في الأراضي المحتلة عام 1948م، وتهجما عليه لفظياً.

ونقلت صفحة الأسير الصحفي محمد القيق على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، على لسان زوجة القيق الصحفية فيحاء شلش قولها، إن جنديًّا ومستوطنًا صهيونيين حاقدين تسللا مرتجفين إلى غرفة الأسير الصحفي محمد القيق، وتهجما عليه لفظياً مرددين عبارة “يجب أن تموت”، تزامنا مع تغيب للحراسة الشرطية.

وأكدت شلش أنه تم طرد الجندي والمستوطن الصهيونيين من أهالي الداخل المحتل، وأمن مشفى العفولة.

ويخضع الأسير محمد القيق للعلاج من آثار إضرابه عن الطعام الذي خاضه لأكثر من 3 أشهر متواصلة رفضاً لاعتقاله الإداري وسجنه دون تهم محددة، أنهاه بعد اتفاق خضع خلاله الاحتلال لشروطه، وبموجبه سيتم الإفراج عنه شهر مايو المقبل.

شاهد أيضاً

أمريكا تعلن معارضتها تغيير الوضع القائم للأماكن المقدسة وضمّ إسرائيل للأراضي

وعد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، بمواصلة معارضة الاستيطان أو ضم الأراضي في الضفة، لكنه …