حزب الوسط: التنازل عن تيران مخالف لكافة الثوابت الوطنية والدستورية

دان حزب الوسط المصرى تسليم قائد الإنقلاب العسكرى فى مصر، “السيسى”، جزيرتى تيران وصنافير للسعودية معتبرا أنه هذه الخطوه مخالفة للثوابت الوطنية والدستورية.

وتابع الحزب فى بيان له، تلقى “علامات أونلاين”، نسخة منه، الأربعاء، “تابع المكتب السياسي لحزب الوسط ما جرى في الأيام القليلة الماضية بعد إعلان مصر تسليم جزيرتي “تيران” و”صنافير” للمملكة العربية السعودية، وما ثار من جدل حول أحقية مصر أم السعودية في هذه الملكية.

وأردف، وفي ضوء الوثائق المنشورة وآراء الخبراء والمتخصصين والتاريخ التي تؤكد ملكية مصر لهاتين الجزيرتين، فإن “حزب الوسط” يُعلن رفضه بشكل قاطع تسليم جزيرتي “تيران” و”صنافير” للسعودية، لأنهما ملكية مصرية واضحة، مما يعد مخالفة لكافة الثوابت الوطنية والدستورية.

حزب الوسط

وأكد البيان على أنه لا يملك أي شخص أو جهة أو حتى برلمان التنازل عن أي أرض مصرية، وفق كل نصوص الدساتير المتعاقبة.

واعتبر الحزب أن أي تصرف من هذا القبيل هو تصرف باطل.

شاهد أيضاً

القسام تقنص جنديا صهيونيا وتفجر نفقين في قوات للاحتلال في غزة

نشرت كتائب “القسام”، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، الخميس، مقطع فيديو يظهر مشاهد من …