حقوقيون: الجنون أصاب شرطة الانقلاب

أكد حقوقيون زيادة حالات الاعتداء على المواطنين عن طريق ضباط وأمناء شرطة الانقلاب، بصورة صارت جنونية، وسقط العديد من المواطنين ضحايا بطش أفراد الشرطة غير المبرر فى أغلب الأحيان.

وقال الحقوقيون: “إن ما بين قتيل وجريح مصري قد سقطوا من آثار الاعتداء والتعذيب، وآخرون يواجهون الحياة بعجز أكسبته لهم الاعتداءات؛ ناهيك بمبالغات في عمليات الاختفاء القسري”.

وتابع الخبراء:”وكشفت البيانات المتضاربة التي تصدرها الوزارة المعنية بأمن المواطنين، ما بين النفي في البداية ثم التأكيد أو الإنكار التام رغم تقديم العديد من الأسر أدلة تفيد وجود ذويهم بالمعتقلات، عن وجود خلل كبير في الجهاز الأمني”.

مشددين: “كل هذا بخلاف حالات التعذيب والوفيات داخل السجون، والتعنت المصحوب دائمًا بأذى نفسي في المعتقلات “المجهولة”، كلها أمور أفقدت الثقة لدى المواطنين في أن هذا الجهاز يعمل لحمايتهم”.

شاهد أيضاً

القسام تقنص جنديا صهيونيا وتفجر نفقين في قوات للاحتلال في غزة

نشرت كتائب “القسام”، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، الخميس، مقطع فيديو يظهر مشاهد من …