حقوقيون يناشدون العراق السماح بإيصال المساعدات للفلوجة

ناشدت منظمة هيومان رايتس ووتش لحقوق الإنسان الحكومة العراقية الخميس السماح بإيصال مواد الإغاثة الإنسانية إلى المدنيين المحاصرين في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار الغربية والتي يسيطر عليها تنظيم “الدولة”.

كما نشادت المنظمة التنظيم السماح لسكان المدينة بمغادرتها.

وقال جو ستورك، نائب مدير شؤون منطقة الشرق الأوسط في المنظمة، “اهالي الفلوجة محاصرون من قبل الحكومة ومحتجزون من قبل الدولة، ويتضورون جوعا.”

وأضاف في تصريح “على الأطراف المتحاربة التأكد من وصول المساعدات للسكان المدنيين.”

ونقلت المنظمة عن ناشطين عراقيين على اتصال بسكان من الفلوجة قولهم إن “السكان يضطرون إلى تناول الخبز المصنوع من طحين نوى التمر والحساء المصنوع من الحشائش.”

وكان مسلحون مناوئون للحكومة استولوا على الفلوجة – التي لا تبعد عن العاصمة بغداد الا بـ 50 كيلومترا – في أوائل عام 2014 عقب قيام قوات الأمن العراقية بتفكيك معسكر للاعتصام إقامه الأهالي. وأصبحت المدينة بعد ذلك معقلا لتنظيم.

وتمكن مسلحو التنظيم من السيطرة على أجزاء أخرى من محافظة الأنبار في وقت لاحق من عام 2014، ولكن القوات الحكومية تمكنت مؤخرا من استعادة بعض من هذه المناطق.

وتحاصر القوات العراقية الفلوجة، فيما يمنع مسلحو التنظيم سكانها من مغادرتها.

شاهد أيضاً

الشيخ رائد صلاح: لا يمكن قبول القيد على الأقصى فالمسجد للمسلمين فقط

أكد رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل، الشيخ رائد صلاح، الثلاثاء 20 فبراير 2024، …