حملة الماجستير والدكتوراه يحرقون شهاداتهم أمام الصحفيين

أقدم عدد من حملة الماجستر والدكتوراة، على حرق شهاداتهم، على سلم نقابة الصحفيين، حيث انتهت مسيرتهم القادمة من مجلس وزراء الانقلاب.

وأطلقت قوات الأمن المتواجدة في محيط مجلس وزراء الانقلاب، تحذيراتها، للعشرات من حملة الماجستير والدكتوراة، بالرحيل أو فض وقفتهم بالقوة، أثناء تواجدهم أمام المجلس، قبل تنظيم المسيرة لنقابة الصحفيين.

وتأتي وقفة اليوم، في إطار سلسلة وقفات احتجاجية، ومسيرات لحملة الماجستير والدكتوراة، للمطالبة بتعيينهم في الجهاز الإداري للدولة، على غرار الدفعات السابقة.

وردد المتظاهرون، خلال وقفتهم السلام الوطني، وهتافات “إحنا الصفوة التعليمية”، و”مش واسطة ولا محسوبية”، و”مش إرهاب ولا بلطجية”، و”ماجستير ودكتوراه، حقنا هنموت وراه”، و”السيسي بيقول عام الشباب.. والدكتور عايش مأساه”، و”سرقوا الدولة من الشباب.. مش هنعيش تاني في عذاب”، و”يا رئيس الجمهورية.. الحكاية هي هي.. وسطه ومحسوبية”.

ورفعوا علم مصر وشهاداتهم التعليمية، ولافتات كتبوا عليها “ليس لنا مطالب سياسية.. التعيين أسوة بالدفعات السابقة”.

شاهد أيضاً

الجارديان تكشف تفاصيل جديدة لانقلاب بن سلمان على نايف وعلاقة قطر

كشف مقال للكاتب “أنوج تشوبرا”، نشرته صحيفة “الجارديان” البريطانية، تفاصيل مثيرة عن كواليس الانقلاب الذي …