حملة شعبية لإنقاذ الأفريقي التونسي من عقوبات الفيفا


دشنت جماهير النادي الأفريقي التونسي حملة شعبية لإنقاذ فريقها من عقوبات محتملة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

جاءت الحملة تزامنا مع الذكرى الـ99 لتأسيس النادي الأفريقي، التي تمر على الفريق في وضع صعب بعد تهديد “الفيفا” بفرض عقوبات عليه بسبب تفاقم أزمة ديونه التي قُدرت بنحو 17 مليون دينار تونسي (6 ملايين دولار).

ويواجه الأفريقي خطر التعرض لعقوبات قد تصل إلى حد هبوط الفريق للدرجة الثالثة، وسحب 40 نقطة من رصيده، ومنعه من الانتدابات لمدة تصل إلى 5 سنوات.

وتسابقت الجماهير في تحويل الأموال عبر الحوالات ومراكز جمع التبرعات لإنعاش خزينة النادي.

وجمعت الحملة نحو 800 ألف دينار تونسي (حوالي 300 ألف دولار) ستخصص لدفع الديون المتعلقة بمستحقات لمدربين ولاعبين حملوا ألوان الفريق في السنوات الماضية.

حملة التبرعات لم تقتصر على فئات اجتماعية دون غيرها؛ إذ اجتاحت الأحياء الشعبية الفقيرة المتيمة بالفريق.

وألهمت الحملة التضامنية عددا من النجوم السابقين للفريق؛ حيث قام النجم الجزائري السابق للأفريقي “عبدالمؤمن جابو” بتحويل مبلغ مالي إلى حسابات النادي.

كما لم يتوقف لاعب الترجي التونسي “أنيس بن حتيرة” عند دعوة الجماهير الرياضية بدعم الفريق عبر منشورات على مواقع التواصل، بل كان من السباقين، وساهم بمبلغ مالي لدعم الأفريقي.


Comments

comments

شاهد أيضاً

العفو الدولية تدعو لارتداء شارات الشواذ أثناء “السوبر الإسباني” بالسعودية

دعت منظمة العفو الدولية الأندية الأربعة المشاركة في بطولة كأس السوبر الإسباني، المقرر إقامتها في …